تركيا تنقذ أماً سورية وتنجح في إعادة النور إلى عينيها لـ تتمكن من رؤية أبنائها (صور)

تركيا تنقذ أماً سورية وتنجح في إعادة النور إلى عينيها لـ تتمكن من رؤية أبنائها (صور)

مدى بوست – فريق التحرير

أنقذت تركيا أماً سورية ونجحت في إعادة نظرها لـ تتمكن من رؤية أبنائها بعد أكثر من 20 عملية جِــ.رَاحِـ.ـيِّـة.

ونجح الأطباء في إعادة النظر إلى عيني أم سورية كانت قد “فَـ.قَـ.دت” بصرها بسبب هـُـ.جُـ.ـومِ نظام الأسد على منزلها بـ البَـ.رامِـ.يلِ المُـ.ـتَـ.فَـجّـرة.

الأم السورية فاطمة نحاس، البالغة من العمر 35 عاماً، استطاعت بفضل تركيا من رؤية طفليها، بعد أن حُــ.رِمـت التواصل البصري معهما.

تركيا تنقذ أماً سورية وتنجح في إعادة النور إلى عينيها لرؤية أبنائها (صور)
تركيا تنقذ أماً سورية وتنجح في إعادة النور إلى عينيها لرؤية أبنائها (صور)

تم ذلك بعد فُــ.قــ.دَانِ بصرها وإصَــ.ابَـتـها بـ حُـ.ـرُوقٍ مُتَـ.فـ.رّقةٍ في الوجه والجسم بسبب هَــ.جَـ.ـماتِ قوات الأسد في 8 يناير/كانون الثاني 2019.

قصة السيدة

وتقيم السيدة في ريف حلب شمالي سوريا، وبعد إصَـ.ـابَـتـها نقلها زوجها مازن خديجة، 41 عاماً، في سيارة إسـ.عَـ.اف تركية إلى ولاية هاتاي جنوبي تركيا ومن ثم إلى أضنة.

وترك الزوجان طفليهما محمد الفاتح (4 أعوام) وزكريا (3 أعوام)، لدى جدتهما رافدة كرزون في ريف حلب، لمواصلة مسيرة (الـعِــ.لَاج) في المستشفيات التركية.

وخلال تلك الفترة انتقلت الجدة كرازون من ريف حلب إلى مدينة عفرين شمال غربي سوريا، وواصلت بدورها نحّاس تَلَقّي الـعِــ.لَاج في المستشفى الوطني بمدينة أضنة.

تركيا تنقذ أماً سورية وتنجح في إعادة النور إلى عينيها لرؤية أبنائها (صور)
تركيا تنقذ أماً سورية وتنجح في إعادة النور إلى عينيها لرؤية أبنائها (صور)

رؤية طفليهما

وبعد علاجها وعودة عينيها التقت نحّاس ومازن للمرة الأولى طفليهما، بعد حصولهما على إذن من بوابة (جَـلـ.ـوه غُــ.وزو) الحدودية التركية في ولاية هاتاي التركية.

وبعد طلبهما الأذن تمكنا من إحضار طفليهما إلى تركيا في 8 يناير/كانون الثاني الجاري، ولم تستطع الأم السيطرة على دموعها حين رأت طفليها بعد عامين من الغِــ.يَـ.اب.

الأم السورية لم تستطع أن تتمالك نفسها من البكاء أمام طفليها وعَـ.ـانَــ.قَـت الطفلان في مشهد عاطفي جَسّدَ معاني كثيرة للـ مَـ.ـآسِــ.ي التي يعيشها الشعب السوري.

تركيا تنقذ أماً سورية وتنجح في إعادة النور إلى عينيها لرؤية أبنائها (صور)
تركيا تنقذ أماً سورية وتنجح في إعادة النور إلى عينيها لرؤية أبنائها (صور)

برنامج سوريا الحرة

ونقلت وكالة الأناضول عن الأم قولها: “تحقق حلمي أخيراً برؤية طفلَيّ بعد طول غِــ.يَـاب أنا سعيدة جداً لوجودهما معي. أحاول أن أنسى مُــ.عَـ.ـاناة العامين الماضيين.

مازن خديجة لفت إلى أن زوجته ستجري عمليات جِــ.رَاحِـ.ـيّـة أخرى قبل أن تستطيع الرؤية جيداً.

وشكر الرجل وزوجته تركيا لكل ما قدمته وتقدّمه للسوريين خلال السنوات الماضية لا سيما الخدمات الصحية داخل وخارج بلادهم.

وكانت وزارة الصحة التركية قد أعلنت بدأ برنامج يعرف باسم (سوريا الحرة)، إذ أوفدت مجموعة من الأطباء الأتراك إلى سوريا لتدريب الكوادر الطبية هناك.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق