الإعلامي الكويتي محمد المؤمن يُعلن ارتداده عن الإسلام واعتناق المسيحية (فيديو)

الإعلامي الكويتي محمد المؤمن يُعلن ارتداده عن الإسلام واعتناق المسيحية (فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي في الوطن العربي بشكلٍ عام والخليج بشكلٍ خاص بخبر ارتداد الإعلامي الكويتي محمد المؤمن عن الإسلام، واعتناقه الديانة المسيحية.

وظهر المؤمن الذي يعيش خارج الكويت في مقطع فيديو قصير، يُعلق في صدره الصليب، ويُعلن على الملأ اعتناقه المسيحية، فقال: “تصلبت.. عرفت ما هو الرب.. فهمت الحياة وعشت”.

جدير بالذكر أن محمد المؤمن هو حفيد الإعلامي الكويتي حمد المؤمن، أحد مؤسسي إذاعة الكويت، وقد كان المؤمن الحفيد إعلاميًا واعدًا قبل أن يُغادر الكويت وتنقطع أخباره ثم يظهر معلنًا تنصره.

محمد المؤمن
الإعلامي الكويتي محمد المؤمن-يوتيوب

محمد المؤمن: نحن أبناء عيسى ابن مريم!

ظهرت الإعلامي الكويتي محمد المؤمن في مقطع فيديو، يُعلن ارتداده عن الإسلام واعتناق المسيحية، فردد مصطلح الثالوث (باسم الأب والابن والروح القُدس)، مضيفا عبارة ”نحن أبناء عيسى ابن مريم“.

وأضاف المؤمن: “أي شيء نراه يخص المسيحية لهدف الشهرة رح تضايقون، هذا ليس تهديد”، وكتب معلقًا على المقطع: “أي تدخل مقابله هجوم”.

واعتبر بعض المتابعين وزملاء المؤمن أنه ربما يعاني من اضطرابٍ ما دفعه إلى ذلك، خاصةً وأن حديثه في الآونة الأخيرة يدور حول الاضطهاد، وكانت أفكاره غير مترابطة.

ردود أفعال

تصدر اسم الإعلامي الكويتي محمد المؤمن قوائم الترند في الوطن العربي وخاصة الكويت، وغرد عدد كبير من مستخدمي تويتر تحت الهاشتاغ متفاعلين مع الخبر الصادم.

الإعلامي أحمد العنزي الذي سبق وعمل مع المؤمن، غرد قائلًا: ” #محمد_المؤمن عملت معه و زاملته لفترة ليست قصيرة، كان شابًا طموحًا نشيطًا وهادئًا متزنًا، اختلفت مع أفكاره وتصرفاته بعدها لكنه يبقى ذو معدن طيب وعائلة كريمة، لا ندري بما قد تعرض له من ظروف هذه الحياة، مثله يجب أن ندعو له ونقف معه ونصمت عن أي تذمر أو استهزاء يطاله و يجرح من حوله”.

د. يوسف التنديل، العضو في مجلس الشباب الكويتي، غرد قائلًا: “رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا.. الإعلامي المميز والخلوق #محمد_المؤمن صديق الرحلات التطوعية الإنسانية، لا أعلم سبب تحوله المفاجئ.. (فالله وحده يعلم)، ولكن أعلم تمامًا بأنك ستعود كما عهدناك، اللهم ثبتنا على دينك واهدنا و قرّبنا إليك”.

المحامية الكويتية دانة الرشيد غردت: “الدين حالة روحانية أساسية أيًا كان دينك أو معتقدك، ومن وجهة نظري يتحتم علينا أن نتعمق بهذه التجربة والاطلاع على ديننا حتى نفهم معتقدنا ومعتقداتهم وتقبل الاختلاف، فتغيير الدين قرار صعب وأتمنى أن يكون الأخ قد فهم الاسلام الذي تركه وفهم المسيحية التي اعتنقها.. الله يهديه”.

وغرد محمد مرزوق العتيبي، فقال: “لا يوجد مبرر لأي مسلم يغير دينه، ولكن حسب الفيديو المتداول من المذيع #محمد_المؤمن، أرى بما لايدع مجال للشك أنه يعاني من اضطرابات نفسية ويعيش حالة من الارتباك والشتات، وهذا انعكس على هيئته وصحته وتفكيره، والواجب أن ندعوا الله أن يهديه ويشافيه وأن يعود إلى رشده وعقله ودينه وعافيته”.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق