بيدرسون: لا يوجد خطة عمل مستقبلية من أجل سوريا حتى الآن

بيدرسون: لا يوجد خطة عمل مستقبلية من أجل سوريا حتى الآن

مدى بوست – فريق التحرير

اعتبر المبعوث الأممي إلى سوريا، غير بيدرسون، أن اجتماعات الجولة الخامسة من اللجنة الدستورية السورية فرصة ضـ.ائـ.عـ.ة ومـ.خـ.يـ.بـ.ة للآمال.

جاء ذلك ضمن إحاطة قدمها مؤخراً إلى مجلس الأمن حول المسار السياسي في سوريا في ضوء ما وصفه بالانـ.قـ.سـ.امـ.ات الدولية.

ولفت بيدرسون إلى عـ.د.م وجود أي خطة عمل مستقبلية من أجل سوريا حتى الآن متحدثاً عن نقطتين بشأن اللجنة الدستورية والحل السياسي عموماً.

بيدرسون: لا يوجد خطة عمل مستقبلية من أجل سوريا حتى الآن
بيدرسون: لا يوجد خطة عمل مستقبلية من أجل سوريا حتى الآن

استمرار المحادثات

ونقل المبعوث الأممي موقف الوفود المشاركة في المحادثات الدستورية التي اختتمت أعمال الجولة الخامسة منها في 29 كانون الثاني الماضي.

موضة ستايل

وقال بيدرسون، حينها، إن المحادثات لا يمكن أن تستمر بهذا الشكل، واصفًا الجولة بأنها مخيـ.بـ.ة للآمال، ولم تحقق الأمور التي كانت باعتقاده ستنجز قبل بدئها.

وأرجع بيدرسون ذلك إلى عـ.دم وجود فهم واضح بشأن كيفية التقدم في أعمال اللجنة متحدثاً عن رفض حكومة النظام لاقتراحين مقدمين.

آلية عمل اللجنة

وبذلك كان اجتماع اللجنة مماثل لاجتماعها السابقة دون أية فائدة وفق بيدرسون، الذي ناقش آلية يمكن أن تغير الطريقة الحالية التي تعمل بها اللجنة.

وأكد المبعوث الأممي على ضرورة مشاركة سياسية ذات مصداقية، تضمن عودة اللجنة لاجتماعاتها، وتحقق تقدماً يتماشى مع الشروط المتفق عليها.

وكان وفد نظام الأسد قد رفض مقترحين لأعمال الجولة الخامسة، تقدم بهما رئيس وفد المعارضة، هادي البحرة، والمبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، غير بيدرسون.

وتتعلق تلك المقترحات بمنهجية العمل التي يجب السير وفقها في أثناء صياغة الدستور، فقد اقترح البحرة أن يقدم كل طرف مقترحاته للمبادئ الدستورية.

صياغة توافقية

ثم تتم مناقشة تلك المبادئ للوصول إلى صياغة توافقية، في حين اقترح بيدرسون أن تتم دراسة جميع المقترحات التي يقدمها أحد الوفود واستخلاص المتفق عليه منها.

رئيس هيئة التفاوض السورية المعارضة أنس العبدة، كان قد أكد أن الجولة الخامسة من محادثات اللجنة الدستورية السورية كشفت أن نظام الأسد ليس جاداً في التوصل إلى حـ.ل دبلوماسي.

ووصف العبدة الجولة الخامسة من مفاوضات اللجنة الدستورية السورية، بالمفصلية والحاسمة، لأنها كشفت للعالم ما تقوله هيئة التفاوض وجدية النظام في المحادثات السياسية.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق