روسيا توسع سيطرتها على الآثار السورية وعيونها على معالم قلعة دمشق

روسيا توسع سيطرتها على الآثار السورية وعيونها على معالم قلعة دمشق

مدى بوست – فريق التحرير

تحت مسميات براقة وشعارات يظن من يسمعها للمرة الأولى أنها مفيدة لسوريا والمنطقة ولكن الحقائق على الأرض تؤكد عكس ما ينشر على وسائل الإعلام.

فالآثار التي تقول روسيا إنها تحميها وتقوم بإعداد الدراسات عنها تتم السيطرة عليها ونقلها سراً إلى خارج سوريا.

هذا ما يؤكد مراقبون ونشطاء على الأرض، وما تفعله روسيا في كل مرة تعلن فيها عن مشروع جديد يرتبط بالآثار أو الاستثمار أو حتى إعادة الإعمار.

روسيا توسع سيطرتها على الآثار السورية وعيونها على معالم قلعة دمشق
روسيا توسع سيطرتها على الآثار السورية وعيونها على معالم قلعة دمشق

قلعة دمشق

فأثار تدمر ومناطق شرق سوريا شاهدة على كل تحرك روسي كل هدفه الاستفادة قدر الإمكان من ثروات وممتلكات البلد الذي يـ.عـ.انـ.ي الحـ.رب منذ سنوات.

موضة ستايل

ومؤخراً تحدث معهد “تاريخ الحضارة المادية” التابعة لأكاديمية العلوم الروسية عن إعداد نموذج رقمي ثلاثي الأبعاد لقلعة دمشق.

وسرعان ما أشار ناشطون إلى نوايا روسيا للسيطرة على آثار هذا المعلم التاريخي وبسط الهـ.يـ.مـ.نة عليه والاستفادة منه مادياً لتـ.ســ.ديـ.د فاتورة التدخل لصالح الأسد في سوريا.

نموذج ثلاثي الأبعاد

موقع قناة روسيا اليوم نقل عن خبراء قولهم إنهم انتهوا من ابتكار نموذج رقمي ثلاثي الأبعاد لقلعة دمشق بالتعاون مع مجمع “GEOSKAN”.

وأشار المصدر إلى أن مشاهدة النموذج الجديد باتت ممكنة عبر شبكة الانترنت، زاعـ.مـ.اً أنه سلمه لحكومة الأسد وقد يساعد في ترميم وصيانة قلعة دمشق.

ونقل الموقع عن نائبة رئيس معهد تاريخ الحضارة المادية الروسي “ناتاليا سولوفيوفا” قولها إن فريقاً من معهد تاريخ الحضارة قام بعمليات التصوير الجوي للقلعة.

اتفاقيات روسيا والأسد

وقالت المسؤولة الروسية إن ذلك يأتي في إطار تطبيق اتفاقيات المؤتمر الدولي بشأن ما يسمى مؤتمر عودة اللاجئين وإعادة إعمار سوريا الذي انعقد في دمشق.

وبنيت قلعة دمشق أول مرة في عهد الإمبراطور الروماني “دقلديانوس” في القرنين الثالث والرابع، وتعتبر إحدى أقدم المعالم التاريخية في منطقة الشرق الأوسط.

وروسيا التي تتنافس مع إيران في سوريا تسيطر على ميناء في طرطوس وقاعدة حميميم بريف اللاذقية ومعمل الفوسفات في حمص وعدة مرافق للنظام منها شبكات مواصلات.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق