6 فواكه لا تتناولها أثناء “الريجيم”

6 فواكه لا تتناولها أثناء “الريجيم”

مدى بوست – فريق التحرير

على الرغم من أهمية تناول الفواكه للحفاظ على الصحة إلا أن ذلك ليس جيداً خلال القيام بـ “حـ.مـ.يـ.ة” غذائية وفق موقع ويب طب.

الموقع عدّد 6 أنواع من الفواكه قال إنه لايجب تناولها أثناء “الريجيم” وهي “الأفوكادو” و “العنب” و “الفواكه المـ.جـ.فـ.فة” و “الموز” و “المانجو” و “سلطة الفواكه”.

ويقول التقرير إن هذه الأنواع من الفواكه لا تساعد على “خسـ.ارة” الوزن لاحــ.تـ.ـوائـهـا على نسبة كبيرة من “الـ.ســ.عـ.رات” الحرارية.

6 فواكه لا تتناولها أثناء قيامك بـ "الريجيم"
6 فواكه لا تتناولها أثناء قيامك بـ “الريجيم”

“الأفوكادو” والعنب

أما “الأفوكادو” فيرجع تصنيفه إلى أنه يتضمن 160 “سـ.عـ.رة” حرارية لكل 100 غرام وبالتالي يساعد على زيادة الوزن بصورة كبيرة.

موضة ستايل

ومع كونه مفيد جيداً كونه غني بالدهون الصحية إلا أن تناوله اليومي يجب أن يكون بكميات قليلة ولا يفضل تناوله خلال القيام بـ “الريجيم”.

بالنسبة للعنب يعتبر من الفواكه المليئة بالسكر و “الـ.د.هـ.ون” ولذا يجب “الـ.حـ.ذر” من تناوله أثناء اتباع نظام غذائي لـ “تخفيف” الوزن ولا ينصح بتناوله خلال “الريجيم”.

الفواكه “المـ.جـ.ففة” والموز

ويرجع تصنيف الفواكه “المـ.جـ.ففة” إلى الفواكه الغير مفيدة للريجيم كونها خالية من الماء و”سـ.عـ.راتها” الحرارية كبيرة مثل الخوخ والمشمش.

ومع أن الموز الذي تم ذكره له فوائد كبيرة ومتنوعة إلا أن تناوله يسبب نتيجة عكسية لـ “الريجيم” كونه يتضمن سكريات زائدة.

فالموزة الواحدة غنية بـ 150 “سـ.عـ.رة” حرارية أي حوالي 37 غرام من “الـ.كـ.ربـ.وهـ.يـ.درات” وينصح بتناول موزة واحدة يومياً فقط أو تناول الموز الأخضر كونه “سـ.عـ.راتـ.ه” أقل وفوائده أكثر.

المانجو وسلطة الفواكه

الفواكه الاستوائية كـ “المانجو” و “الأناناس” تتميز بمذاقها الرائع واللذيذ وتحتوي على نسبة كبيرة من “السـ.عر.ات” الحرارية وتحمل كميات كبيرة من السكر.

وأخيراً سلطة الفواكه التي تجمع “السـ.عـ.رات” الحرارية في طبق واحد فضلاً عن استخدام السكر والعسل أحياناً لإعطائها نكهة مميزة لذلك لا ينصح بها أثناء “الريجيم”.

زيادة الوزن بعد الثلاثين

وكانت دراسة أمريكية قد أشارت إلى أن زيادة الوزن ببطء بعد الثلاثين قد تطيل العمر وفق ما نقلته صحيفة الديلي ميل البريطانية.

جاء ذلك وفق باحثين من جامعة ولاية أوهايو الأمريكية جمعوا بيانات من جيلين من الناس تتراوح أعمارهم ما بين 31 و80 عاماً.

ووجد الباحثون أن الأشخاص الذين وصلوا مرحلة البلوغ بوزن طبيعي ثم ازداد وزنهم تدريجياً في وقت لاحق، وكان هذا الازدياد بدرجة لا تصل إلى السـ.مـ.نـ.ة الكبيرة، عاشوا لفترة أطول من نظرائها من أصحاب الوزن الثابت.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق