توضيحات حول قرار تجديد بطاقة الهوية الشخصية السورية وعلاقته بالمقيمين خارج البلاد

توضيحات حول قرار تجديد بطاقة الهوية الشخصية السورية وعلاقته بالسوريين في الخارج

مدى بوست – فريق التحرير

نشرت مصادر محلية، توضيحات عن مشروع القانون الجديد المرتبط بتجديد بطاقة الهوية الشخصية السورية والذي أقره مجلس الشعب التابع لنظام الأسد مؤخراً.

مشروع قانون الأحوال المدنية الجديد، سيحل مكان قانون الأحوال المدنية الصادر عام 2007، ويتكون من 79 مادة.

تتناول تلك المواد في مجملها الأحكام المرتبطة بالتسجيل في السجل المدني والواقعات كالولادات والزواج وغير ذلك من الأمور المدنية المرتبطة.

توضيحات حول قرار تجديد بطاقة الهوية الشخصية وعلاقته بالسوريين في الخارج
توضيحات حول قرار تجديد بطاقة الهوية الشخصية وعلاقته بالسوريين في الخارج

البطاقة الشخصية

وينص القانون بشكل عام بضرورة حمل كل مواطن سوري بطاقة شخصية خاصة به بعد إتمامه سن الـ14 من عمره.

موضة ستايل

وتمنح تلك البطاقة من قبل إدارة الشؤون المدنية في وزارة الداخلية.

ويحتاج المواطن السوري إلى بطاقته الشخصية بشكل يومي في كل التعاملات المالية والمعاملات الحكومية داخل سوريا.

كما يحتاج حملها بشكل دائم بسبب طلبها المتكرر من قبل عناصر الأمن والجيش على الحـ.واجـ.ز وفق الجريدة السورية.

مدة سريان البطاقة الشخصية

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي نص المادة رقم 54 الذي يحدد مدة سريان البطاقة الشخصية بعشر سنوات من تاريخ صدورها.

ووفق القانون فإنّ على صاحب البطاقة أن يتقدم بطلب لتبديلها خلال مدة لا تقل عن 30 يوماً ولا تزيد عن ستة أشهر قبل انتهاء مدتها.

ويجوز تمديد سريان البطاقة لظروف خاصة بقرار من وزير الداخلية وهو مالم يتغير عن أحكام القانون القديم للأحوال الشخصية 2007 وفق جريدة عنب بلدي.

المصادر لفتت إلى أن البطاقة الشخصية أو بطاقة الأحوال المدنية تعتبر بطاقة رسمية تصدر عن الدولة لمواطنيها للتحقق من شخصيتهم ويأتي بعدها جواز السفر.

تجديد البطاقة

ونقلت جريدة عنب بلدي عن المحامي السوري غزوان قرنفل توضيحه الفئات التي تشملها تلك المادة والتي يتوجب عليه تجديد البطاقة الشخصية.

قرنفل أكد أنه من حيث المبدأ لا يجوز تجديد البطاقة الشخصية إلا من المنطقة محل إقامة صاحب البطاقة داخل سوريا.

وأرجع المحامي السوري ذلك إلى أنه ليس من مهام القنصليات خارج سوريا تجديد الهوية المدنية، إلا في حال كُلفت القنصلية بذلك استثناء.

السوريون في الخارج

أما السوريين المقيمين خارج سوريا فإنه لا يترتب عليهم أي أثر قانوني في حال عدم تجديد الهوية الشخصية.

ولا يُحرم الشخص من الجنسية أو رقمه الوطني الذي تتضمه البطاقة الشخصية، بحسب قرنفل.

ولكن قد يترتب على الفرد الذي تخلف عن تجديد هويته المدنية غـ.رامـ.ة مالية فقط.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق