ديمستورا يعود من جديد: المناخ أحد أسباب الثورة السورية !

ديمستورا يعود من جديد: المناخ أحد أسباب الثورة السورية !

مدى بوست – فريق التحرير

اعتبر المبعوث الأممي السابق إلى سوريا، ستيفان ديمستورا، أن المناخ كان سبباً إضافياً للثورة في سوريا.

وأوضح ديمستورا أن الجفاف وندرة المياه كانت سبباً في الحراك الشعبي الذي جرى في سوريا في آذار 2011.

وقال المسؤول الأممي إن ذلك سرع من الحراك إلى جانب وضع الماء والكهرباء والوقود والوضع الداخلي السوري.

ديمستورا يعود من جديد: المناخ أحد أسباب الثورة السورية !
ديمستورا يعود من جديد: المناخ أحد أسباب الثورة السورية !

اقرأ أيضاً: الليرة السورية تواصل انخفاضها وتصل إلى 4000 مقابل الدولار في دمشق

موضة ستايل

ثورات الربيع العربي

حديث ديمستورا نقله موقع دوتشه فيله قائلاً إنه جرى ضمن مؤتمر افتراضي نظمته مؤسسة بيغوف وومعهد بوتسدام لأبحاث تأثير المناخ.

وكان ديمستورا ثالث مبعوث أممي خاص إلى سوريا و عيّنته الأمم المتحدة، في9 تموز عام 2014، واستقال من منصبه في تشرين الثاني 2018.

وفي ذلك المؤتمر قال ديمستورا إن هناك أسباباً عديدة تجمعت مع بعضها لتشكل ثورات الربيع العربي.

اقرأ أيضاً: تفاهمات روسية أمريكية .. صحيفة تنشر تفاصيل مفاوضات غير معلنة حول سوريا

الوضع الجغرافي السوري

وترتبط تلك الأسباب بالـ.خـ.وف من فـ.قـ.دان الوظائف والهجرة نحو المدن والقدرة الشرائية لدى الناس والوضع الاقتصادي عموماً.

وما زاد الوضع تـ.عـ.ـ.قـ.يـ.داً وفق ديمستورا الوضع الجغرافي لسوريا، وتدخل قــ.وى إقليمية، خاصة إيران والسعودية.

وعن بشار الأسد تحدث ديمستورا قائلاً إنه ربما ربح تقريباً الأرض في سوريا، لكنه حتى اليوم بعيد عن ربح السلام وفق تعبير المبعوث الأممي.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق