باسم ياخور يعايد شقيقته داليا بمناسبة عيد ميلادها (صور)

باسم ياخور يعايد شقيقته داليا بمناسبة عيد ميلادها (صور)

مدى بوست_فريق التحرير

هنأ الفنان بـاسم ياخور شقيقته داليا المقيمة في كندا بمناسبة عيد ميلادها، حيث نشر صور تجمعهما سويًا على حسابه الرسمي على انستغرام، وكتب لها ما يلي:

“9 آذار.. يوم مميز بعائلتنا لأنه عيد ميلاد أختي الصغرى داليا، أختي الحنونة الهادئة الراقية والذكية، كل عام وأنتِ بألف خير بعيد ميلادك وبيوم المرأة العالمي كمان يا دلدول الرائعة.. بفتخر فيكي بكل معنى الكلمة، قبلاتي الك من دمشق إلى كندا وعقبال المية وأكتر”.

يذكر أن الفنان باسم ياخور يُصور حاليًا دوره في المسلسل السوري المعاصر في وضح النهار، تأليف: علي وجيه ويامن حجلي وإخراج: سيف الدين سبيعي.

باسم ياخور
الفنان باسم ياخور-انستغرام

شقيقتا باسم ياخور

للفنان باسم ياخور شقيقتين، هما: السيدة ديما ياخور مهندسة معمارية متزوجة من جراح قلب ناجح، لها من الأولاد زين وسارة وتعيش في الولايات المتحدة الأمريكية، ولم تر شقيقها منذ 10 سنوات.

موضة ستايل

والسيدة داليا ياخور تعيش في كندا وتشغل ومنصبًا هامًا في أحد البنوك الكندية، وظلت لسنوات لا تستطيع رؤية شقيقها في سوريا، إلى أن استطاعت السفر له عام 2019 في دبي.

يذكر أن ياخور حل ضيفًا على برنامج “هذا أنا” مع الإعلامية ندى الشيباني في نوفمبر الماضي، وخلال الحلقة لم يتمالك دموعه عندما عُرض عليه رسائل مصورة من شقيقتيه.

باسم ياخور
باسم ياخور وشقيقاته-مدى بوست

باسـم ياخور.. من هو؟

باسـم ياخور ممثل ومخرج وكاتب ومقدم برامج سوري شهير، في فترة من الفترات شكل ثنائيًا فنيًا ناجحًا مع النجم أيمن رضا، ‏وكان المسلسل الشهير “بقعة ضوء” نتاج شراكتهما، ثم افترقا ليعمل كل واحدٍ منهما على مشروعه الخاص.‏

ياخور خريج المعهد العالي للفنون المسرحية، دفعة 1993، والتي ضمت شكران مرتجى، فرح بسيسو، مهند قطيش وغيرهم من ‏نجوم سوريا، عُرف بأدواره الكوميدية، لكنه أثبت براعة في أداء الأدوار الجادة والتاريخية، فكان أن جسد دور سيف الله المسلول ‏خالد بن الوليد.‏

قدم ياخور العديد من الأعمال الكوميدية، لكن تظل شخصية “جودة أبو خميس” في المسلسل الشهير “ضيعة ضايعة” أبرز أدواره، ‏حيث شكل ثنائيًا ناجحًا مع صديقه الراحل “نضال سيجري” الذي جسد شخصية “أسعد خرشوف.‏

باسم ياخور وشقيقته داليا
باسم ياخور وشقيقته داليا-انستغرام
تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق