دبلوماسي سابق يكشف مضمون 40 رسالة تتضمن اعترافات و فضائح بين موسكو و بشار الأسد

دبلوماسي سابق يكشف مضمون 40 رسالة تتضمن اعترافات و فضائح بين موسكو و بشار الأسد

مدى بوست – فريق التحرير

نشرت صحيفة الشرق الأوسط اللندنية مضمون 40 رسالة جرت بين نظام الأسد ومسؤولين في روسيا منذ عام 2013 وحتى 2015.

جاء ذلك حسبما نقلت الصحيفة اليوم الإثنين عن الدبلوماسي السابق والمستشار لدى الخارجية الروسية رامي الشاعر بمناسبة الذكرى العاشرة للثورة.

ووصف مراقبون تلك الاعترافات بالفضائح وتتضمن إقرار بشار الأسد بـ حـ.صـ.ار المدن وقـ.طـ.ع الرواتب عن موظفي المناطق الخارجة عن سيطرته.

الخارجية الروسية: دبلوماسي سابق يكشف مضمون 40 رسالة تتضمن اعترافات و فضائح بين موسكو و بشار الأسد
الخارجية الروسية: دبلوماسي سابق يكشف مضمون 40 رسالة تتضمن اعترافات و فضائح بين موسكو و بشار الأسد

فضائح تتضمنها الرسائل

كما تتضمن فضائح عن استجدائه المتكرر بـ روسيا بالتدخل العسكري لحمايته وتكليفه مسؤولا من مكتب الرئاسة بمهمة التواصل مع روسيا.

موضة ستايل

ولفتت المصادر إلى أن المسؤول الذي لم يذكر اسمه زار موسكو أكثر من 20 مرة وحمل أكثر من 40 رسالة متبادلة بين بشار الأسد ومسؤولين روس.

و تمحور بعض الرسائل التي ذكرت الصحيفة أنها اطلعت عليها حول تطورات الوضع الميداني، وخطط نظام الأسد لاسترداد المناطق، ونداءات استغاثة مباشرة.

الوضع الاقتصادي

ووفق الشاعر كان النظام يوقن جيدا أن الوضع الاقتصادي في مناطق سيطرته يتراجع بسرعة.

ورغم ذلك لم يستجب الأسد لكل الجهود التي بذلها الأصدقاء للعب دور أساسي في عملية الانتقال السياسي وكانت موسكو بالمقابل تدرك حال النظام.

وجاءت التطورات بالتزامن مع فتح روسيا مسار ثالث حول سوريا بعد أستانا وسوتشي، أخرجت منه إيران لتكون قطر بدلاً منها إلى جانب تركيا.

وكانت وسائل إعلام سورية، قد ناقشت التطورات السياسية الأخيرة حول المسار السياسي في سوريا ودخول قطر مجدداً إلى الواجهة.

وقال موقع أورينت نت إن روسيا تخطط لاستبدال مساري أستانا وسوتشي بمسار الدوحة بمشاركة تركية قطرية في العملية السياسية حول سوريا.

تغيرات في المنطقة

وتحدث المصدر عن الأسباب التي أدت إلى ذلك وفي مقدمتها الإدارة الأمريكية الجديدة بقيادة جو بايدن والمصالح الروسية المرتبطة بالمنطقة.

المصادر نقلت عن الكاتب والباحث معين نعيم، قوله إن التغيرات التي حصلت جاءت بعد تسلم الرئيس الأمريكي جو بايدن للسلطة.

تلك التغيرات التي انعكست على المنطقة ككل، دفعت الجميع لإعادة التفكير في كثير من القضايا، من بينها سوريا.

وتوقع نعيم يكون اجتماع الدوحة نتاج تغير أو محاولات استخدام الملف السوري من قبل بعض الدول المعنية بالملف.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق