أمريكا ودول أوروبية: انتخابات الأسد لن تكون حرة ولن تلبي تطلعات المجتمع الدولي

أمريكا ودول أوروبية: انتخابات الأسد لن تكون حرة ولن تلبي تطلعات المجتمع الدولي

مدى بوست – فريق التحرير

اعتبر وزراء خارجية الولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا وبريطانيا أن انتخابات الأسد القادمة التي ستقام العام الجاري لن تكون حرة ولن تكون نزيهة.

جاء ذلك في بيان أوروبي أمريكي أكد أن انتخابات الأسد لن تلبي تطلعات المجتمع الدولي.

وأضاف أن السوريون خرجوا في السنوات الماضية للمطالبة بحقوهم المشروعة إلا أن نظام الأسد قابلها بطرق غير سلمية.

أمريكا ودول أوروبية: انتخابات الأسد لن تكون حرة ولن تلبي تطلعات المجتمع الدولي
أمريكا ودول أوروبية: انتخابات الأسد لن تكون حرة ولن تلبي تطلعات المجتمع الدولي

مسؤولة الأسد وداعميه

البيان لفت إلى أن نظام الأسد وداعموه مسؤولون عن ما سببته السنوات الماضية في سوريا.

موضة ستايل

وشكر وزراء خارجية الدول المذكورة كل من ساهم في توثيق حالة حقوق الإنسان خلال السنوات العشر الماضية.

وبات قرابة 13 مليون شخص في سوريا بحاجة إلى مساعدات إنسانية حسبما ذكر البيان.

اللاجؤون والعودة

ولايستطيع ملايين السوريين الذين تستضيفهم تركيا والأردن ولبنان العودة إلى منازلهم بسبب ممارسات الأسد وأجهزته الأمنية.

وأكدت الدول الغربية أن الانتخابات الرئاسية السورية هذا العام لن تكون حرة ولا نزيهة.

وفيما يرتبط بالتطبيع مع نظام الأسد ذكر البيان أن أمريكا والدول الأوروبية المذكورة لن تقوم بذلك دون عملية سياسية.

عملية سياسية شاملة

ويجب أن تكون تلك العملية وفقاً لقرار مجلس الأمن 2254 بمشاركة جميع السوريين، بمن فيهم من في اللاجؤون ومن في الخارج.

ووعد البيان بأن تلك الدول الموقعة عليه لن تترك السوريين وحدهم وتدعم الحل السلمي تحت مظلة الأمم المتحدة.

وختمت الدول بيانها بالدعوة إلى تهدئة شاملة في البلاد ودعم جهود مبعوث الأمم المتحدة خاصة فيما يرتبط بالمساعدات الإنسانية.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق