هدى شعراوي تكشف الأوضاع المعيشية الصعبة في سوريا: أب باع ابنه وآخر يأكل من القمامة والخبز يباع في السوق السوداء (فيديو)

هدى شعراوي تكشف الأوضاع المعيشية الصعبة في سوريا: أب باع ابنه وآخر يأكل من القمامة والخبز يباع في السوق السوداء (فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

أطلت الفنانة السورية هدى شعراوي في لقاءٍ قصير مع الإعلامية اللبنانية رابعة الزيات في برنامجها “شو القصة؟، وذلك كجزء من احتفال البرنامج باليوم العالمي للأمهات المعروف بـ عيد الأم.

تأتي استضافة شعراوي في البرنامج باعتبارها أشهر داية في تاريخ الدراما العربية، حيث جسدت دور الداية في عددٍ من مسلسلات البيئة الشامية، أبرزهم باب الحارة التي عُرفت من خلاله باسم الداية أم زكي.

وتعتبر شعراوي أن الأم الحقيقية هي التي حملت وأنجبت، كونها جربت آلام إنجاب طفل للعالم وتربيته، وبذلك تكون اختبرت الأمومة الحقيقية وقدرت لوالدتها تعبها في المجيء بها للعالم.

هدى شعراوي
هدى شعراوي في دور الداية أم زكي

الداية أم زكي مسالمة على غير عادة

سئلت الفنانة هدى شعراوي عن أفضل فنانة جسدت دور الأم على الشاشات، فأجابت أن جيل الفنانات المتقدمات في السن برعن في تقديم دور الأم، ومنهن الفنانة منى واصف والفنانة الراحلة نجاح حفيظ.

موضة ستايل

وانتقدت شعراوي أن تسند أدوار الأم لفنانات صغيرات في السن يتم تحويلهن لمتقدمات في السن من خلال المكياج، مؤكدةً أن المكياج لا يكون مقنعًا.

وسألتها الإعلامية رابعة الزيات عن السبب وراء عدم الاستعانة بفنانات أعمارهن تسمح بأداء دور الأم، فرفضت أن تذكر الأسباب حتى لا تفقد عملها، فقالت: “ما بدي وجع الراس”.

هدى شعراوي تكشف صعوبة الأوضاع في سوريا

خلال استضافة الفنانة هدى شعراوي لاحظت الزيات أن ضيفتها مسالمة على غير عادتها، فهي معروفة بصراحتها، وعندما سألتها عن السبب، أوضحت أنها في إحدى اللقاءات تحدثت عن أحوال السوريين الصعبة، الأمر الذي جر عليها عدة مشكلات.

وأوضحت أن خلال ذلك اللقاء عرضت قصة كانت شاهدة عليها، حيث رأت أبًا يبيع واحدًا من أبنائه، وعندما سألته عن السبب أجاب أن لديه 6 أبناء غيره وهو عاجز عن إعالتهم، فقرر أن يبيع هذا الولد ليطعم البقية.

وأكدت شعراوي أنها كانت شاهدة على هذه القصة وليست من تأليفها، وأنها شهدت أيضًا عائلات تشتري الخضار شبه الفاسد، وأشخاص يلتقطون من القمامة ما يصلح للأكل، وارتفعت أسعار كل السلع بما فيها الطحين، حتى أصبحت ربطة الخبز تباع في السوق السوداء بـ1000 ليرة لأنه غير متوافر.

وأرجعت شعراوي التردي في الأوضاع المعيشية للعقوبات المفروضة على سوريا، وتمنت أن يتدخل العالم لإنهاء هذه العقوبات في أقرب وقت.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق