مسؤول لبناني يدعو إلى التحرك العاجل لوقف ممارسات نظام الأسد

مسؤول لبناني يدعو إلى التحرك العاجل لوقف ممارسات نظام الأسد

مدى بوست – فريق التحرير

دعا مسؤول لبناني سابق الأطراف السياسية في لبنان إلى التحرك العاجل لوقف ممارسات نظام الأسد في المياه الإقليمية اللبنانية.

جاء ذلك بعد نظام الأسد اتفاقاً يمتد لنحو أربع سنوات مع شركة كابيتال الروسية في 9 من آذار الماضي للتنقيب عن النفط في مياه البحر المتوسط قبالة الشواطئ السورية.

لكن تبين أن العقد الذي وقعه النظام يضم أجزاءً من المياه الإقليمية واللبنانية بما يقارب 750 كيلومتراً وهو ما تم رسمه بشكل متداخل بشكل كبير بين البلدين سوريا ولبنان.

مسؤول لبناني يدعو إلى التحرك العاجل لوقف ممارسات نظام الأسد
مسؤول لبناني يدعو إلى التحرك العاجل لوقف ممارسات نظام الأسد

الاستيلاء على المياه اللبنانية

وأكد رئيس حزب القوات اللبنانية “سمير جعجع” أن نظام الأسد يحاول الاستيلاء على 750 كم مربع في المياه اللبنانية وفق حديثه ضمن مؤتمر صحفي.

موضة ستايل

واستدل “جعجع” بما تظهره الخرائط الموجودة من تداخل الترسيم السوري بالترسيم اللبناني لافتاً إلى أن ذلك لا علاقة له بالمواقف اللبنانية السياسية من نظام الأسد.

وخاطب المسؤول اللبناني كلاً من رئيس بلاده ميشيل عون ورئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب داعياً إياهم إلى التواصل مع الشركة الروسية بما يحصل.

إرسال إنذار

وأوضح في هذا السياق: “يجب تكليف مكتب محاماة وإرسال إنذار إلى الشركة الروسية لإبلاغهم أن البلوك السوري يتداخل في الحدود اللبنانية وهذا تعدٍ على أراضينا”.

وجاءت تلك التطورات وسط صمت رسمي لبناني على العقد الموقع مع روسيا وهو ما أثار رفضاً واضحاً لدى الكثير من اللبنانيين بينهم مسؤولين سابقين في الحكومة.

وقام لبنان عام 2011 بترسيم حدوده مع إسرائيل وسوريا وهو ما رفضه نظام الأسد واعتبر في بيان له حينها أن “الترسيم الذي حصل لا يعنيه لا من قريب ولا من بعيد”.

وتطور الأمر عام 2014 إلى درجة تقديم نظام الأسد شـكوى رسمية بحق لبنان للأمم المتحدة اعتراضاً على ترسيم الحدود التي مازال يحاول حتى اليوم تجاوزها.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق