المبعوثة الأمريكية إلى سوريا: انتخابات الأسد الرئاسية لن تشرعن وجوده

المبعوثة الأمريكية إلى سوريا: انتخابات الأسد الرئاسية لن تشرعن وجوده

مدى بوست – فريق التحرير

اعتبرت المبعوثة الأميركية إلى سوريا بالإنابة، إيمي كترونا، أن انتخابات النظام الرئاسية في سوريا غير حرة وليست نزيهة ولن تشرعن بشار الأسد ووجوده.

جاء ذلك في لقاء مصور عبر تقنية الفيديو اجرته كترونا مع رئيس هيئة التفاوض السورية “أنس العبدة” ورئيس وفد المعارضة في اللجنة الدستورية السورية هادي البحرة.

ولفتت كترونا إلى أن انتخابات نظام الأسد لا تتماشى مع معايير القرار الأممي 2254 مبدية دعم بلادها لجهود المبعوث الأممي إلى سوريا غير بيدرسون، في جهود التوصل إلى حل سياسي.

المبعوثة الأمريكية إلى سوريا: انتخابات الأسد الرئاسية لن تشرعن وجوده
المبعوثة الأمريكية إلى سوريا: انتخابات الأسد الرئاسية لن تشرعن وجوده

الطريق الوحيد للحل

وأوضحت المسؤولة الأمريكية أنها طلبت من بيدرسون تكثيف جهوده من أجل إطـ.لاق سـ.راح المعـ.تـ.قـ.لـ.يـ.ن، وتنفيذ كل بنود قرار مجلس الأمن الدولي 2254، باعتباره الطريق الوحيد للتقدم.

موضة ستايل

ووعدت المبعوثة كترونا باستمرار العمل للوصول إلى محاسبة حقيقية لمـ.رتـ.كـ.بـ.ي الجـ.رائـ.م في سوريا فيما أكد العبدة ضرورة ذلك إلى جانب دفع العملية السياسية وتمديد قرار إيصال المساعدات.

وأواخر الشهر الماضي تحدث وسائل إعلامية عن محادثات إيرانية روسية تتعلق بتأجيل انتخابات بشار الأسد قبل إعلان شفائه من كورونا وهو ما نقلته وكالة تاس الروسية عن سفير الأسد في موسكو.

الوضع الصحي والقرار النهائي

السفير رياض حداد زعم في تصريحاته أن الاستعدادات للانتخابات الرئاسية القادمة ما تزال جارية واعتبر أن الوضع الصحي في سوريا هو ما يحدد القرار النهائي و تجاهل في الوقت ذاته إحدى أهم الأسئلة عنها.

ويرتبط بالسؤال عن مدى استعداد النظام لإجراء الانتخابات ضمن إشراف دولي أممي واكتفى القول إن الاستعدادات جارية للانتخابات.

وكان المعارض السوري المقيم في دمشق حسن عبد العظيم قد أكد الانتخابات المزعومة شكلية، وموقف هيئة التنسيق الوطنية منها هو عـ.د.م المشاركة.

القرارات الدولية

ودعا عبد العظيم الشعب السوري لرفض المشاركة ترشيحاً وانتخاباً وأكد أنها لا تساهم في تمهيد الطريق نحو الحل السياسي التفاوضي وفقا لبيان جنيف 1 في حزيران من العام 2012.

وتتـ.عـ.ارض تلك الانتخابات وفق المعارض السوري مع القرارات الدولية ذات الصلة، وأهمها القراران 2118 في العام 2013، و2254 في العام 2015.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق