خبير اقتصادي: أمام السوريين فرصة قد لا تتكرر للتخلص من الليرة

خبير اقتصادي: أمام السوريين فرصة قد لا تتكرر للتخلص من الليرة

مدى بوست – فريق التحرير

اعتبر الخبير الاقتصادي السوري خالد التركاوي أن أمام السوريين فرصة ستكون عالية لمن أراد التخلص من الليرة السورية خلال الأسبوع القادم.

وقال التركاوي إن تحسن سعر الليرة مؤقت وسيمتد حتى 20 رمضان الجاري ولكن بوتيرة أقل من الأسابيع الماضية.

وأكد أن الليرة ستبدأ بعدها موجة ارتداد لتصعد نحو 3000 للدولار وتثبت على هذا السعر حتى نهاية العيد.

خبير اقتصادي: أمام السوريين فرصة قد لا تتكرر للتخلص من الليرة
خبير اقتصادي: أمام السوريين فرصة قد لا تتكرر للتخلص من الليرة

ارتداد ليس بالمفاجئ

وبعد ذلك سيعود هبوط سعر الصرف بشكل تدريجي ليصل إلى 3200 على أقل تقدير ويتابع في هذا الاتجاه وفق الخبير الاقتصادي خالد التركاوي.

موضة ستايل

وأكد تركاوي أن وصول الليرة إلى قاع الهبوط يعني أن احتمال ارتدادها كان وارداً وليس مفاجئاً وفق ما أشار إليه.

وذكر الخبير الاقتصادي أن النظام سيستفيد من عملية جمع الأموال من الحوالات ومن مبيعات دولار المـ.ضـ.اربـ.ة في هذه المدة.

فرصة قد لاتتكرر

وستكون الفرصة عالية لمن أراد التخلص من الليرة خلال الأسبوع المقبل وفق ما أكده خالد مؤكداً أن الفرصة تلك قد لا تتكرر.

وبلغ سعر صرف الدولار الواحد مقابل الليرة السورية اليوم الأحد 18 نيسان 2021 في دمشق وحلب 2990 وفق ما نشره موقع الليرة اليوم حتى الساعة الخامسة عصراً.

وتؤكد المصادر أن قدوم شهر رمضان المبارك تزامن مع تعقيدات اقتصادية كبيرة تحيط بالأهالي ولم ينعكس تحسن الليرة بأي صورة على الأسعار.

وشهدت الليرة السورية موجات عديدة من التحسن قد أن تعود للتراجع أمام مختلف العملات بشكل أكبر مما كانت عليه.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق