سوريا ليست آمنة بوجود الأسد.. مركز دراسات يعلق على توجه الدنمارك لترحيل السوريين

سوريا ليست آمنة بوجود الأسد.. مركز دراسات يعلق على توجه الدنمارك لترحيل السوريين

مدى بوست – فريق التحرير

أكد مركز جسور للدراسات أن محافظة دمشق السورية الواقعة تحت سيطرة نظام الأسد لن ولن تكون آمنة كحال باقي المناطق الشبيهة.

وأوضح المركز في تغريدة له على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي تويتر، بأن جميع مناطق سوريا ليست آمنة ولن تكون مع وجود نظام الأسد واستمرار حكمه.

وطالما استمر حكم الأسد وإدارته للمناطق والبلدات في سوريا بالعقلية الأمنية وبممارسات الاعـ.تـ.قـ.ال والـ.تـ.خـ.ويـ.ف والتـ.هـ.ديـ.د.

مركز دراسات: دمشق وجميع مناطق سوريا ليست آمنة ولن تكون بوجود نظام الأسد
مركز دراسات: دمشق وجميع مناطق سوريا ليست آمنة ولن تكون بوجود نظام الأسد

خطوة الدنمارك

وأردف أن نظام الأسد أثبت أنه مسـ.تـ.بـ.د وغير قادر على تغيير سلوكه الأمـ.نـ.ي ضمن تعليقه على خطوة الدنمارك ترحيل فئة من السوريين إلى بلادهم بحجة أن مناطقهم آمنة.

موضة ستايل

ومنذ أن صنفت السلطات الدنماركية العاصمة السورية دمشق الصيف الماضي كمنطقة آمنة، تم إلغاء وإيقاف تمديد إقامات اللاجئين السوريين الذين آتوا من هناك.

وترى السلطات الدنماركية أن الوضع في دمشق جيد بحيث يمكن ترحيل اللاجئين السوريين إلى هناك وهو ما تعتبره مسؤولة دنماركية بارزة موقفاً غير مسؤول.

انتقادات للقرار

وتقول شارلوت سلينت، الأمينة العامة لمجلس اللاجئين الدنماركي (DRC) أن هناك خـ.طـ.ر على اللاجئين في بلادهم من الملاحقة والاعـ.تـ.قـ.ال وهو ما يتعارض مع تصنيفها منطقة آمنة.

و لم يقتصر الانتقاد وعدم التفهم لموقف الحكومة الدنماركية على مجلس اللاجئين الدنماركي ومنظمة العفو الدولية، وإنما على الكثير من المنظمات الحقوقية التي انتقدته وعبرت عن دهشتها من هذا الموقف.

وكانت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية قد ذكرت بأن الدنمارك أنهت تصاريح إقامة 1250 سورياً لديها في دوائر الهجرة الدنماركية منذ عام 2019 من أبناء دمشق والمناطق المحيطة بها التي اعتبرتها آمنة.

ووفق الصحيفة يجعل ذلك الدنمارك أول دولة في الاتحاد الأوروبي تحرم السوريين من صفة اللجوء في وقت تصنف فيه معظم مناطق سوريا على أنها غير آمنة من قبل الأمم المتحدة.

مركز جسور للدراسات
تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق