بشار الأسد يتقدم رسمياً لانتخابات الرئاسة المزعومة وتركيا تؤكد: لا أحد يعترف بها

بشار الأسد يتقدم رسمياً لانتخابات الرئاسة المزعومة وتركيا تؤكد: لا أحد يعترف بها

مدى بوست – فريق التحرير

أكدت الخارجية التركية أن “انتخابات الرئاسة” التي ينظمها الأسد وحده في سوريا غير شرعية.

جاء ذلك وفق تصريحات متلفزة لوزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو على قناة خبر ترك.

وقال أوغلو إن انتخابات نظام الأسد الرئاسية لا أحد يعترف بها وينظمها النظام وحده في سوريا.

بشار الأسد يتقدم رسمياً لانتخابات الرئاسة المزعومة وتركيا تؤكد: لا أحد يعترف بها
بشار الأسد يتقدم رسمياً لانتخابات الرئاسة المزعومة وتركيا تؤكد: لا أحد يعترف بها

انتخابات غير شرعية

وذكر الوزير بموقف بلاده في أن اعتراف أنقرة بانتخابات النظام غير الشرعية يتعارض مع مبادئها.

موضة ستايل

ولفت الوزير التركي إلى أن النظام لا يرغب في الحل السياسي وينبغي عليه أن يتأكد أن لا حل عسكري في بلاده.

وأكد أوغلو على أهمية المسار السياسي للوصول إلى حل وعلى أهمية أن تكون الانتخابات من المسار السياسي كي تتسم بالشرعية.

بشار الأسد يتقدم رسمياً

واليوم الخميس أعلنت وسائل إعلامية موالية تقدم بشار الأسد، إلى المحكمة الدستورية العليا بأوراق ترشحه للانتخابات الرئاسية.

ومن المقرر إجراء الانتخابات المزعومة يوم 26 مايو/ أيار المقبل.

وأمس أعلن رئيس برلمان الأسد أن، فاتن علي نهار، تقدمت بطلب ترشح إلى منصب رئيس الجمهورية.

مرشحون شكليون

وكان المصدر ذاته قد أعلن الإثنين أن “عبدالله سلوم عبدالله” و”محمد فراس ياسين رجوح” قدما طلبات لترشيح نفسيهما لمنصب رئيس الجمهورية.

والموافقة التي تم إعطاؤها هي موافقة مبدئية إذ يشترط النظام حصول موافقة 32 عضواً من أعضاء برلمان الأسد وشروط أخرى سنها الأسد ضمن أطر ذات واجهة قانونية.

لذلك فإن كل الذين أعلن عنهم مؤخراً من منافسي بشار الأسد في انتخابات الرئاسة لا يصنفون على أنهم “مرشحين” قانونا، بل هم متقدمين بطلبات الترشح مبدئياً.

و يرجح الكثيرون أن يحظى المرشحون بالعدد المحدد من أصوات نواب البرلمان، ويقولون إنهم لم يكونوا ليتجرؤا على إعلان ترشحهم لولا الموافقة المسبقة من النظام الذي يحتاج إلى مثل هؤلاء المنافسين الشكليين.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق