سيف الدين سبيعي: النجوم السوريين يرفضون الأعمال المحلية.. تعودوا على البطولة المطلقة خارج سوريا (فيديو)

سيف الدين سبيعي: النجوم السوريين يرفضون الأعمال المحلية.. تعودوا على البطولة المطلقة خارج سوريا (فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

حل الممثل والمخرج سيف الدين سبيعي ضيفًا على الإعلامي باسل محرز في برنامجه المختار، وخلال ساعة تشعب الحديث بينهما عن عددٍ من القضايا الفنية.

سبيعي سئل عن النجوم السوريين في الدراما العربية المشتركة والدراما المصرية وإمكانية عودتهم للدراما السورية الخالصة، فأجاب أن هذا قرارهم وهم من لا يرغبوا في العمل في الدراما المحلية.

وأضاف أن الأمر غير متعلق بجهات الإنتاج ولا المخرجين، بل بالفنانين السوريين أنفسهم، فهم يرفضون البطولة الجماعية في المسلسل السوري ويريدون فقط مسلسلات البطل الأوحد “النجم” الذي تظهر أمامه بطلة/ نجمة تُحبه.

باسم ياخور
باسم ياخور وسلوم حداد وسيف الدين سبيعي في كواليس على صفيح ساخن-انستغرام

عن إيجو الممثل

تابع الفنان سيف الدين سبيعي الحديث عن عزوف النجوم السوريين عن الدراما المحلية، بالقول أن الممثل لديه “إيجو” ولا يقبل أن يتنازل عنه، خاصةً إذا تواجدت قاعدة تشبع لديه شعور الأنا.

موضة ستايل

ورفض سبيعي أن يعتبر أن الدراما السورية خسرت هؤلاء النجوم، مشيرًا إلى أن العكس هو الصحيح وهم الذين خسروا الدراما السورية، مؤكدًا أن حديثه يشمل كل النجوم السوريين في الخارج ولا يستثني منهم أحدًا.

وتابع أنهم ربحوا ماديًا، فالأجور في الدراما العربية أعلى بكثير، لكن فنيًا خسروا، مشيرًا إلى أن مسلسل عابد فهد دقيقة صمت الذي صُور في سوريا، أفضل بكثير من أعمال مكررة قام بها فهد في الدراما العربية.

سيف الدين سبيعي: على صفيح ساخن أعاد فكرة “المسلسل البطل”

كشف الفنان سيـف الدين سبيعي أن نص مسلسل على صفيح ساخن، جعله ينتبه لوجود عالم لم يكن يعرف عنه شيئًا ولا منتبه لوجوده، وهو عالم “نباشي الزبالة”، مشيرًا إلى أن توجه لهذا العالم وتواصل مع أشخاص يحترفون هذه المهنة.

وتابع أن على صفيح ساخن لم ينتصر لفكرة مسلسل البطل، بل انتصر لفكرة أن يكون المسلسل هو البطل من خلال البطولة الجماعية، مشيرًا أن هذا نجاح يُحسب لشركة الإنتاج التي استطاعت جمع عددٍ من النجوم ضمن طاقم واحد.

وكشف أن نجوم المسلسل تنازلوا عن أجورهم المعتادة في الدراما العربية، لإنجاح هذا المسلسل السوري المعاصر، مؤكدًا على أن محبتهم لنص العمل جعلتهم يفعلون ذلك.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق