كاتب سوري من موسكو: اشتراط روسيا إشراف الأسد للقبول بفتح معابر إنسانية “مهزلة حقيقية”

كاتب سوري من موسكو: اشتراط روسيا إشراف الأسد للقبول بفتح معابر إنسانية “مهزلة حقيقية”

مدى بوست – فريق التحرير

اعتبر كاتب سوري، مقيم في موسكو، أن اشتراط روسيا، إشراف الأسد، للقبول بفتح معابر إنسانية، لإدخال المساعدات عن طريقها “مهزلة حقيقية”.

ونقل موقع الحرة الأمريكي، عن الكاتب “محمود الحمزة”، قوله إن روسيا عارضت وجود أي معابر خارجة عن إشراف النظام وسيطرته.

وأضاف أن شروط روسيا مهزلة، لأن النظام، لا يسيطر إلا على 17 في المائة، من الحدود السورية.

كاتب سوري من موسكو: اشتراط روسيا إشراف الأسد للقبول بفتح معابر إنسانية "مهزلة حقيقية"
كاتب سوري من موسكو: اشتراط روسيا إشراف الأسد للقبول بفتح معابر إنسانية “مهزلة حقيقية”

ما تريده روسيا مستحيل

وتساءل الكاتب، حسبما رصد مدى بوست، عن المصادر ذاتها: “كيف تريد روسيا من المعارضة والقوى الخارجة عن سيطرة النظام تسليم المعابر بتلك الحال ؟ معلقاً: هذا مستحيل”.

موضة ستايل

ووصف باحث سوري، مقيم في واشنطن، سلوك روسيا تجاه فتح المعابر، أقرب إلى “الابتـ.زاز السياسي”، خاصة وأنها إلى جانب الصين، تستخدم حق الفيتو لمنع إدخال المساعدات.

وذكر الباحث في معهد الشرق الأوسط “سمير التقي”، أن روسيا تقوم منذ عدة أشهر بسحب القرار، وتحاول تكريس أمر واقع، من خلال استخدام الفيتو.

التطبيع مع الأسد

وتحاول روسيا، فرض سيطرة النظام، على المعابر الأساسية، خاص باب الهوى، لأغراض اقتصادية، تدعم النظام وتمكنه من تسديد فاتورة التدخل الروسي في سوريا.

وتبني موسكو، وفق الحمزة، آمالاً على تطورات، قد تؤدي للتطبيع مع النظام وبعض الدول العربية، وعودة العلاقات بعد الانتخابات الشكلية، التي وصفها بالمسرحية الهزلية.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق