تحمل الجنسية اللبنانية واشتهرت في التغريبة الفلسطينية ورحلت عن عالمنا بعد معاناة مع مرض التصلب اللويحي.. قصة الفنانة نجوى علوان وأبرز محطات حياتها (صور/ فيديو)

تحمل الجنسية اللبنانية واشتهرت في التغريبة الفلسطينية ورحلت عن عالمنا بعد معاناة مع مرض التصلب اللويحي.. قصة الفنانة نجوى علوان وأبرز محطات حياتها (صور/ فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

نجوى علوان؛ فنانة لبنانية لمعت في الدراما السورية، خريجة المعهد العالي للفنون المسرحية دفعة 1990، التي ضمت الفنانين: سوسن أبو عفار، ليلى سمور، زهير العمر.

بدأت مشوارها الفني بعد التخرج من المعهد، فشاركت في مسلسل السيرة العربية عام 1992، ثم حصلت على دورٍ أكبر في مسلسل نهارات الدفلي عام 1995، لكن شهرتها الواسعة حققتها من المشاركة في مسلسل التغريبة الفلسطينية عام 2004، حيث جسدت شخصية “لطيفة”.

عاشت الفنانة نجوى علوان في سوريا لسنواتٍ طويلة، لكنها عادت إلى لبنان بعد الحراك الشعبي السوري عام 2011، وهناك فارقت الحياة بعد معاناة مع مضاعفات مرض التصلب اللويحي.

نجوى علوان
الفنانة اللبنانية نجوى علوان-فيسبوك

النشأة والبداية الفنية

وُلدت الفنانة نجوى علوان في 23 مارس عام 1966 في قرية متين/ قضاء المتن/ محافظة جبل لبنان، نشأت في القرية وتعلمت في مدارسها، حتى حصلت على شهادة الثانوية العامة.

موضة ستايل

شُغفت بالفن في سنٍ صغيرة، ومارست التمثيل كهواية في الأنشطة المدرسية وعلى خشبة مسارح فرق الهواة، وحظيت بدعم عائلتها المثقفة المتنورة، وبعد البكالوريا سافرت إلى دمشق والتحقت بالمعهد العالي للفنون المسرحية وتخرجت مها عام 1990.

بعد التخرج شاركت في عددٍ من المسرحيات، وحصلت على فرصتها الأولى في الدراما التليفزيونية بالمشاركة في مسلسل السيرة العربية عام 1992، وفي عام 1994 شاركت في سباعيتين، هما: العليل ودخان البنادق، أما نطلاقتها الحقيقية فكانت بالمشاركة في مسلسل نهارات الدفلي عام 1995، حيث جسدت شخصية “عايدة”.

في السنوات الخمس الأولى ما بعد التخرج، عملت الفنانة نجوى علوان في دوبلاج مسلسلات الرسوم المتحركة، حيث تمتعت بخامة صوتية مميزة، ومن أبرز مشاركتها: مسلسل أسطورة زورو ومسلسل المحقق كونان.

نجوى علوان
الفنانة نجوى علوان-فيسبوك

أعمال الفنانة نجوى علوان

شاركت الفنانة نجوى علوان في عشرات المسلسلات السورية، فقدمت في الفترة ما بين عامي 1995 و2000، مسلسلات: الغريب والنهر، هوى بحري، تاج من شوك، الطويبي، مذكرات عائلة، الدرب الشائك.

وفي الفترة ما بين عامي 2000 و2005، فقد شاركت في مسلسلات: مقامات بديع الزمان الهمذاني، البحث عن صلاح الدين، الشتات، عذراء الجبل، التغريبة الفلسطينية، عصي الدمع، الغدر.

أما في الفترة ما بين عامي 2005 و2010، فقد شاركت في مسلسلات: ندى الأيام، على طول الأيام، أهل الغرام، عنترة، الاجتياح، وجه العدالة، رائحة المطر، قلوب صغيرة، طريق النحل، حكواتي كافيه، مطلوب رجال، العقاب، الحبيب الأولي، أبواب الغيم.

آخر أعمال الفنانة نجوى علوان للدراما التليفزيونية، كانت عام 2012، وهي: مسلسل ما بتخلص حكاياتنا، ثم اختارها المخرج الراحل حاتم علي لتجسيد شخصية “بائعة اللبن الغاشة” في مسلسل عمر.

بينما في السينما، كانت لها العديد من المشاركات، نذكر منها: الفيلم القصير زائرة المساء عام 2003، فيلم الأمانة وفيلم الليل الطويل عام 2009، فيلم وجه آخر للقـ.ـتل عام 2012.

اقرأ أيضًا: متزوج من الفنانة سوزان الصالح وأنجب 3 أبناء وصاحب واقعة تقبيل حذاء عسكري سوري.. قصة الفنان السوري زهير عبد الكريم وأبرز محطات حياته (صور/ فيديو)

نجوى علوان
الفنانة نجوى علوان من كواليس التغريبة الفلسطينية-إنترنت

الحياة الشخصية للفنانة نجوى علوان

لا يُعرف الكثير عن الحياة الشخصية للفنانة نجوى علوان، فلا يُعرف إن كانت قد تزوجت أو رزقت بأطفال، لكن بحسب ما ظهر على حسابها على موقع فيسبوك فقد كانت مرتبطة بعائلتها وخاصةً شقيقها وأبنائه، وحتى الآن ما زال يكتب منشورات رثائها من وقتٍ لآخر.

علوان غادرت الأراضي السورية بعد عام 2011 بسبب الحراك الشعبي السوري، حيث عادت إلى قريتها متين، وهناك انخرطت في العمل في مكتبة متين العامة، حيث كانت تقيم العديد من الأنشطة الثقافية والفنية.

عانت علوان من مرض مزمن، هو مرض التصلب اللويحي، وقيل أنها تو فيت بسبب مضاعفات المرض وقيل أيضًا أنها تعرضت لنوبة قلبية فارقت على إثرها الحياة في 14 أكتوبر عام 2019، خبر وفا تها جاء خجولاً ولم ينعَـ.ـها من زملائها إلا عدد قليل من الفنانين، من بينهم: أمل عرفة، تيم حسن، شكران مرتجى، يارا صبري، وائل رمضان.

أما النـ.ـعي الأبرز فكان من مكتبة متين العامة، حيث كتبت على صفحتها الرسمية: “بمزيد من اللوعة والحزن تنعي مكتبة المتين العامة “قاعة مها علوان”، المأسوف على صباها الفنانة الممثلة الرائعة ومسؤولة مكتبة المتين نجوى علوان، التي أحييت المكتبة بكثير من الأنشطة المميزة وجمعت الكبار والصغار والمدارس من المتين والجوار، لها الرحمة ولكم من بعدها طول البقاء”.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق