جيني إسبر تعلق على ما تردد من أنباء حول إلغاء إقامتها في الإمارات بسبب دعمها فلسطين

جيني إسبر تعلق على ما تردد من أنباء حول إلغاء إقامتها في الإمارات بسبب دعمها فلسطين

مدى بوست – فريق التحرير

علقت الفنانة السورية، جيني إسبر، على أنباء تم تداولها مؤخراً، في مواقع التواصل الاجتماعي، تزعم طردها من الإمارات.

ونفت إسبر، ما تردد عن إلغاء إقامتها في دولة الإمارات العربية المتحدة، بسبب موقفها الداعم للشعب الفلسطيني بعد أحداث القدس وغزة.

وكتبت إسبر من خلال تغريدة، على حسابها الخاص في “تويتر”: “كل الكلام يلي عم ينكتب عن موضوع إلغاء إقامتي من دولة الإمارات بسبب موقفي تجاه شعب فلسطين الشقيق غير صحيح”.

جيني إسبر في الإمارات
جيني إسبر في الإمارات

مع فلسطين والإمارات

وأردفت “جيني”: “وبتبقى فلسطين وشعبا إخوتنا وكلنا لازم نوقّف حدن، ودولة الإمارات الكبيرة دولة التسامح والمحبة”.

موضة ستايل

وكانت إسبر قد أعلنت تضامنها ودعمها للشعب الفلسطيني، خلال الحملة الإسرائيلية العسكرية الأخيرة على غزة، والممارسات بحق أبناء القدس ومصلي الأقصى.

وغردت الفنانة السورية، عبر حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي: “يا من سـ.رقـ.تـ.و فرحة العيد من وجوه الأطفال، يا شعب فلسطين الجبّار، القدس عربية وستبقى عربية، وكلنا فلسطينيون”.

جيني إسبر.. من هي؟

وجيني إسبر، فنانة سورية شهيرة ولدت في 20 أغسطس/ آب عام 1980 في مدينة دونيتسك شرق أوكرانيا، لأبٍ من سوري من أصل أرمني وأم أوكرانية.

درست جيني في كلية التربية الرياضية، ودخلت مجال الفن من خلال عروض الأزياء والإعلانات إذ لم تدرس في معهد الفنون المسرحية.

حاصلة على لقب ملكة جمال المغتربين في أوكرانيا عام 1996، و لقب ملكة جمال مهرجان الرمال الذهبية في مدينة طرطوس عام 2001.

أكثر من 100 مشاركة

بدأت مشوارها عام 2001، من خلال الفيلم القصير “رقصة مع الشمس”، وتوالت أدوارها الصغيرة حتى شاركت بمسلسل صبايا الذي حققت من خلال شهرة واسعة.

لجيني إسبر أكثر من 100 مشاركة فنية متنوعة ما بين الكوميديا والدراما الاجتماعية والتاريخية وأعمال البيئة الشامية.

وفي السينما، شاركت إسبر في عدد من الأفلام السينمائية القصيرة والطويلة منها: “زائرة المساء”، “حادثة على الطريق”،“ظلال النساء المنسيات”.

تزوجت جيني إسبر من المنتج عماد محسن ضحية؛ وأنجبت منه ابنتها الوحيدة “سيندي”، لكن زواجهما لم يستمر، إذ انفصلا عام 2014.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق