السوريون يشترون زيت الزيتون بالملعقة والنظام يحرم الفلاحين من الأسمدة المدعومة

السوريون يشترون زيت الزيتون بالملعقة والنظام يحرم الفلاحين من الأسمدة المدعومة

مدى بوست – فريق التحرير

يواصل اقتصاد النظام، التراجع، مع انتهاء انتخابات بشار الأسد، وتواصل معه المواد الأساسية بالغلاء، والوصول إلى مستويات قياسية جديدة.

وهذا ما حصل في مادتي الأسمدة وزيت الزيتون مؤخراً، بعد بات الزيت يباع بالملعقة، وتسبب استيلاء روسيا على حقوق الفوسفات والأسمدة بإيقاف النظام بيعها بالشكل المدعوم.

وحسبما رصد مدى بوست عن الإعلامي السوري، قتيبة ياسين، فقد بات الزيت يشترى في سوريا بالملعقة بعدما كان يباع بـ “التنكة”، وكانت سوريا في المرتبة الرابعة عالمياً بإنتاج زيت الزيتون.

السوريون يشترون زيت الزيتون بالملعقة والنظام يحرم الفلاحين من الأسمدة المدعومة
السوريون يشترون زيت الزيتون بالملعقة والنظام يحرم الفلاحين من الأسمدة المدعومة

شراء الزيت بالملعقة

واعتاد السوريون لفترة طويلة شراء الزيت بـ “التنكة” وتساوي قرابة 20 ليتراً، لكنهم اليوم وفق قتيبة، باتوا يشترونها بالظرف، الذي يساوي ملعقة أو اثنتان، بفضل ما وصفها بالقيادة الحكيمة.

موضة ستايل

وقرر مجلس إدارة المصرف الزراعي التعاوني التابع للنظام، وقف دعم الأسمدة للفلاحين السوريين، ووقف بيعها بسعر التكلفة، بناء على توصية من اللجنة الاقتصادية في مجلس الوزراء.

ويؤكد مراقبون أن سوريا تسيطر على الفوسفات في سوريا منذ عام 2018، باستيلائها على حقلي خنيفيس والشرقية، عبر شركة روسية لمدة 50 عاماً، مقابل حصة 30 بالمئة من الأرباح لحكومة الأسد.

روسيا وحقول الفوسفات

وكان هذين الحقلين، يؤمنان أكثر من 60 بالمئة من إنتاج الفوسفات في سوريا، ويبلغ مردودهما أكثر من 200 مليون دولار سنوياً، إلى جانب معمل الأسمدة في حمص، الذي استولت عليه روسيا أيضاً.

ووفق ما رصده مدى بوست عن المصادر ذاتها، خفضت الشركة الروسية في الآونة الأخيرة من إنتاج الفوسفات، ما انعكس على حصة حكومة الأسد، وكرد فعل، قامت حكومة الأسد برفع الدعم عن بيعه للفلاحين.

و تقع باقي حقول الفوسفات في المنطقة الشرقية، خارج سيطرة النظام، ويباع الطن الواحد من سماد السوبر فوسفات بمليون و112 ألف ليرة سورية، والطن الواحد من سماد اليوريا بمليون و366 ألف ليرة سورية.

وبالنسبة لسماد نترات الأمونيوم يباع الطن الواحد منه بـ 789 ألفاً و600 ليرة سورية، بموجب القرار الجديد، الذي صدر بطلب من مجلس إدارة المصرف الزراعي التعاوني التابعة للنظام.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق