الليرة السورية تواصل التراجع والنظام يقترض من روسيا ومسؤول روسي يؤكد: الوضع صعب

الليرة السورية تواصل التراجع والنظام يقترض من روسيا ومسؤول روسي يؤكد: الوضع صعب

مدى بوست -فريق التحرير

واصلت الليرة السورية، التراجع، وسجلت أسعارها مقابل العملات والذهب، انخفاضاً مستمراً، عصر اليوم السبت.

وجاء ذلك في وقت لجأ فيه النظام إلى روسيا واقترض منها، ليتمكن من الحصول على الحبوب والأغذية.

وبلغ سعر مبيع الدولار الواحد مقابل الليرة السورية، في حلب 3240 وفي دمشق 3250، أما في إدلب بلغ سعره 3180.

الليرة السورية تواصل التراجع والنظام يقترض من روسيا ومسؤول روسي يؤكد: الوضع صعب
الليرة السورية تواصل التراجع والنظام يقترض من روسيا ومسؤول روسي يؤكد: الوضع صعب

اليورو والذهب

ووفق ما رصده موقع مدى بوست، في السوق، سجل سعر مبيع اليورو الواحد، في حلب 3942 وفي دمشق 3954 وفي إدلب 3869.

موضة ستايل

وبلغ سعر غرام الذهب 172739 بالنسبة لعيار 21، و148150 بالنسبة لعيار 18، أما عيار 24 بلغ سعره 197329.

وأعلن نائب رئيس الوزراء الروسي “يوري بوريسوف”، أن نظام الأسد اقترض من روسيا لتمويل شراء الأغذية والحبوب.

اقرأ أيضاً: جورج وسوف يرفض استكمال حفلة تأييد لبشار الأسد في اللاذقية وصفاء سلطان تنفي (فيديو)

الوضع صعب

وحسبما رصد مدى بوست، أشار “بوريسوف”، إلى أن موسكو ودمشق تسعيان للتحول إلى إمداد الجانب السوري بالحبوب على أسس تجارية.

وقال المسؤول الروسي: “الوضع صعب هناك (في سوريا).. منحناهم قرضًا، وهم ينفقون جزءاً منه على شراء الغذاء، بما في ذلك الحبوب”.

وكانت روسيا قد أعلنت في وقت سابق أنها ستورد ما يصل إلى مليون طن من القمح إلى سوريا، بحلول نهاية عام 2021.

وتشهد مناطق سيطرة نظام الأسد، أوضاعاً معيشية صعبة، بسبب ما يرجعه مراقبون إلى فساد مسؤولي الأسد والاستيلاء على مقدرات سوريا وبيعها لروسيا وإيران.

اقرأ أيضاً: السوريون يشترون زيت الزيتون بالملعقة والنظام يحرم الفلاحين من الأسمدة المدعومة

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق