يزن السيد يلتقي بأبنه بعد غياب سنة وأربعة أشهر معلقًا: “للعشق عنوان”

يزن السيد يلتقي بأبنه بعد غياب سنة وأربعة أشهر معلقًا: “للعشق عنوان”

مدى بوست – فريق التحرير

نشر الفنان السوري يزن السيد، صورة له برفقة ابنه “يعرب” من مدينة إسطنبول، وذلك عبر حسابه الشخصي على “إنستجرام”، بعد فترة انقطاع طويلة عن بعضهما، لوجود ابنه في إسطنبول برفقة زوجته السابقة، فلك الفقير.

وعلق السيد على الصورة التي شاركها مع ابنه قائلًا: “للعشق عنوان. بعد سنة وأربع تشهر تم اللقاء”.

ونشر الفنان السوري قبل عدة ساعات فيديو له، عبر خاصية الستوري على “إنستجرام”، فيديو جمعه بابنه “يعرب”، معربًا فيه عن اشتياقه له واشتياق الأخير له أيضًا، قائلًا: “نورت الدنيا كلا”.

يزن السيد يلتقي بأبنه بعد غياب سنة وأربعة أشهر معلقًا: "للعشق عنوان"

موضة ستايل

ابتعاد قسـ.ري

عُرف عن يزن حبه لأبنه لأنه كثير الحديث عنه خلال لقاءاته الصحفية، والتي يعبر فيها عن حبه واشتياقه الدائمين له وخاصة في الفترة التي اضطرا فيها للابتعاد عن بعضهما، نتيجة إغلاق المطارات، ومنع السفر في إطار الإجراءات الاحتـ.رازية، ليكون بعيدًا عنه لأكثر من سنة.

ونشر الفنان السوري مقطع له عبر خاصية الستوري على “إنستجرام” وابنه ينام في حضنه بعد يوم طويل له مع والده في لقائهما الأول بعد كل هذه الفترة.

وأعرب السيد في تصريحات سابقة له عن اشتياقه الكبير لابنه “يعرب”، لافتًا إلى أن هذا ما دفعه للشعور بأن هذه الحياة تفتقر للكثير من الأمور المهمة.

يزن السيد من هو؟

هو لاعب كرة قدم سابق، وممثل سوري من مواليد مدينة دير الزور السورية عام 1980، وبرز إسمه في ملاعب كرة القدم السورية كمهاجم، ومثّل أندية سوريه محلية عدة منها “النضال”، “الجيش”، “المجد”، و”الشرطة”.

تزوج في 11 مايو 2012 من السورية فلك الفقير ورزق منها بابنه يعرب، في 9 أغسطس 2017 نشر خبر انفصاله عن زوجته.

في مايو 2019 أعلن زواجه من لمى الرهونجي الزوجة السابقة لأنس نصري شقيق أصالة نصري وتزوجا في العام 2018.

بعد اعتزاله الوسط الرياضي انتقل للوسط الفني وبدأ مشواره الفني عام 2005، وقدم أعمالا عدة منها مسلسل “أحقاد خفية”، “جرن الشاويش، “الخط الأحمر” و “صبايا 5”.

كما قدم برامج مسابقات في قناة “سما”، ومن ثم قدم برنامجاً يومياً يُعنى بأخبار الفن في قناة “سورية دراما”، برنامجا رمضانيا ً على الفضائية السوريةً، وحصل على وسام عنه.

 

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق