رجل أعمال موالي يطالب النظام بمراحيض نظيفة في سوريا ومتابعون: “خلصت كل مشاكلك التانية”

رجل أعمال موالي يطالب النظام بمراحيض نظيفة في سوريا ومتابعون: “خلصت كل مشاكلك التانية”

مدى بوست – فريق التحرير

لم يبق أي مشكلات في سوريا، وبات كل شيء في البلاد على ما يرام، على الأقل من وجهة نظر رجل الأعمال الموالي فارس الشهابي.

تناسى الشهابي، كافة الخدمات الرئيسية، وبات مشهد الطوابير لديه مألوفاً، لدرجة لم يعد يبالي بأعداد المحتشدين للحصول على ربطة خبز أو لترات قليلة من الوقود.

من وجهة نظر المذكور، ومن خلال منشوره الأخير، لم يعد في سوريا، أي أزمات، وكل شيء تمام وبخير، حسب انتقده متابعون، بعد منشوره الأخير عن “مراحيض مطار حلب”.

رجل أعمال يطالب بمراحيض
رجل أعمال يطالب بمراحيض

تحسين وضع المراحيض

طالب الشهابي، النظام بتحسين وضع المراحيض في مطار حلب الذي يسمى “دولي”، رغم أن رحلاته الخارجية تعد على أصابع اليد الواحدة.

موضة ستايل

وانتقد رجل الأعمال السوري، وهو رئيس “اتحاد غرف الصناعة السورية”، ما وصفها سوء الخدمات في “مطار حلب”، وتساءل عن أسباب الإهمال.

ونقل الشهابي وجهة نظر البعض، وقال إنهم لن يقبلوا بعذر الإجراءات الغربية كتبرير للإهمال، في إشارة منه إلى قانون قيصر، وما شابهها من قوانين بحق نظامه.

رحلات العراق

وتحدث عن تساؤلات، عن سبب إيقاف رحلات “العراق” وموعد استئناف الرحلات الأخرى المتوقفة وسبب عدم وجود استراحات وأسواق للمسافرين، وسبب إبقاء مراحيض المياه قديمة.

وتابع رجل الأعمال الموالي، والداعم لنظام الأسد، أين هي باقي شركات الطيران الخاصة و ما يمنع فتح الأجواء، و تسهيل دخول المشغلين الجويين في هذه الظروف تحديداً؟

وأردف: “كيف يمكن لنا أن نكون العاصمة الاقتصادية، و الصناعية للبلاد، ومطارنا بهذه الحالة، وحركة الطيران فيه ضعيفة؟”.

وأعلن مطار حلب في أيار الماضي، عن افتتاح خط للشحن الجوي من جميع أنحاء العالم، إلى مدينة “حلب” عبر “بيروت” في “لبنان”.

و في عام 2020، أعلن تشغيل مطار حلب الدولي، بعد توقفه عن العمل لـ 8 سنوات، واستقبل في شباط العام الماضي أول رحلة جوية وأعلن بعد ذلك عن رحلات منه إلى وجهات متعددة.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق