إيفانكا وزوجها على خلاف مع دونالد ترامب والسبب: محاولات للنأي بالنفس

إيفانكا وزوجها على خلاف مع دونالد ترامب والسبب: محاولات للنأي بالنفس

مدى بوست – فريق التحرير

أفادت شبكة سي إن إن الأمريكية، بمحاولة إيفانكا ترامب وزوجها جاريد كوشنر، النأي بأنفسهما عن الرئيس السابق دونالد ترامب.

وتتركز جهود ابنة ترامب وصهره، للنأي بنفسهما عن مزاعمه، بشأن انتخابات 2020، وفقاً لما ذكره مسؤولون سابقون في البيت الأبيض وأصدقاء العائلة.

وأضافت CNN، بأن خلافاً وتوتراً جرى، بين ترامب وابنته وصهره، و أن إيفانكا وكوشنر لم يتواجدا حول ترامب في منتجع “مار إيه لاغو” في فلوريدا، كما كانا في الماضي.

إيفانكا وزوجها على خلاف مع دونالد ترامب والسبب: محاولات للنأي بالنفس
إيفانكا وزوجها على خلاف مع دونالد ترامب والسبب: محاولات للنأي بالنفس

عيش ترامب في الماضي

ويبدو أن جزءاً كبيراً من سبب الخلاف، وفق المصادر، هو “عيش ترامب في الماضي وعدم قدرته على المضي قدماً”، خاصة بعدما بدأ في التساؤل عن الدور الذي لعبه كوشنر.

موضة ستايل

ويعتبر صهر الرئيس الأمريكي السابق، أحد الأشخاص القلائل الذين تمكنوا من البقاء على مقربة من ترامب طوال حملته الرئاسية، وفي فترة توليه في البيت الأبيض، في إرثه الرئاسي.

ويقول المقربون من كوشنر، رغم ذلك، إنه معتاد على رد الفعل، من الرئيس السابق، ويعرف أن “ترامب يعترف بنجاحاته”.

إيفانكا ترامب ووالدها

وذكر مقربون من إيفانكا أنها “تعمل ما بوسعها للتغلب على النظرة التي سببتها السنوات التي قضاها والدها في البيت الأبيض، وإلى حياة أكثر بساطة.

وأشارت المصادر، إلى أن “إيفانكا مضطرة للسير على خط رفيع بين احتضان والدها والنأي بنفسها عن أكاذيبه الانتخابية” وفق سي إن إن.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق