تولاي هارون: واجهت اعتراضًا من أخي على عملي الفني.. ومشروعي الخاص جعلني أكثر حرية (فيديو)

تولاي هارون: واجهت اعتراضًا من أخي على عملي الفني.. ومشروعي الخاص جعلني أكثر حرية (فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

أطلت الفنانة السورية تولاي هارون في لقاءٍ قصير مع مجلة فوشيا، للحديث عن تأثير مشروعها الاستثماري “صالون تولاي” الذي افتتحه مؤخرًا، على حياتها الفنية والشخصية.

وأكدت هارون أن افتتاحها لمشروعٍ خاص بها، لن يؤثر على حياتها الفنية، فهناك فريق عمل يدير الصالون ولا يُشترط أن تكون على رأسهم، وأيضًا لن يؤثر على خياراتها الفنية، فإذا أحبت دورًا ستبدي موافقة عليه.

وصرحت أن عمل المرأة الخاص يجعلها حرة وأكثر استقلالية بطريقة إيجابية، مشيرةً إلى أن الأمر يحتاج إلى جهد ومتابعة وتركيز، أي أن هذه الحرية تأخذ من طاقة المرأة لتتحقق على حد تعبيرها.

تولاي هارون
الفنانة السورية تولاي هارون-إنترنت

مشروعها الخاص وأولادها

سئلت الفنانة تولاي هارون حول رأيها في أن الفن ليس له مستقبل وإذا كان مشروعها الاستثماري نابع من هذه القناعة، فأجابت بالنفي، مشيرةً إلى أن افتتاح “صالون تولاي” جاء بمحض الصدفة، دون أن توضح أكثر.

موضة ستايل

كما سئلت عن أكثر ما يخفيها في الحياة، فأجابت أنها تخاف جدًا على أولادها، وتحرص على تأمين حياتهم، كما تحرص أيضًا على أن يعتمدوا على أنفسهم ويجتهدوا، مشيرةً لوجود علاقة صداقة قوية بينها وبينهم.

تولاي هارون وبداياتها الفنية

ترى الفنانة تولاي هارون أنها لم تقدم الكثير من التضحيات لأجل الفن، خاصةً وأنها حظيت بدعم والدتها ثم والدها منذ أولى خطواتها الفنية، لكنها واجهت اعتراضًا كبيرًا من شقيقها الأكبر.

وأكدت هارون أنها كانت قدر الثقة التي مُنحت لها، مشيرةً إلى دور والديها في إكسابها القوة والثقة، ودور والدتها في إقناع والدها بعملها الفني ومن ثم شقيقها.

وكشفت أن التضحيات التي قدمتها للفن، كانت حرمانها من عائلتها في كثير من المناسبات، بسبب ظروف التصوير والسفر الدائم، فكانت تضيع منها مناسبات هامة، مثل: عيد الأم، عيد ميلاد والدتها، عيد الفطر.

وعن أشياء معينة تندم عليها في حياتها، أكدت أنها لم تندم على شيء، باستثناء ابتعادها عن أغلى الناس في حياتها في بعض المناسبات لظروف العمل، مشيرةً إلى أن الأمر لم يكن محسوسًا في وقتها، لكن مع رحيل بعض هؤلاء الناس يتولد الألم والندم.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق