نظام الأسد بوجهين ولسانين في موقفه تجاه قرار تمديد آلية المساعدات شمالي سوريا

نظام الأسد بوجهين ولسانين في موقفه تجاه قرار تمديد آلية المساعدات شمالي سوريا

مدى بوست – فريق التحرير

ناقض نظام الأسد نفسه، بتصريحاته بشأن القرار الأممي الأخير في تمديد آلية إيصال المساعدات الإنسانية.

وكان مجلس الأمن الدولي، قد قرر بالإجماع، تمديد آلية المساعدات الأممية العابرة للحدود إلى سوريا لمدة عام.

وبعد أنّ اعتبر مندوب النظام الدائم في الأمم المتحدة بسام صبّاغ بأنّ قرار التمديد “خطوة مسيّسة وتؤثر على البلاد”.

نظام الأسد بوجهين ولسانين
نظام الأسد بوجهين ولسانين

قرار أشبه بإنجاز

واعتبر وزير خارجية النظام فيصل المقداد، بعد فترة قصيرة القرار بأنّه “إنجاز وتؤكّد على وحدة سوريا”، معبراً عن ترحيبه به.

موضة ستايل

وذكر المقداد أن القرار جدّد التأكيد على وحدة سوريا، لافتاً إلى ضرورة تقديم المساعدات الممكنة، خاصة من الداخل السوري.

ووصف “المقداد” القرار الأممي (2585) الخاص بالمساعدات، بالإنجاز ويضمن الجوانب التي كانت الدول الغربية ترفض تناولها”.

فشل دولي

وأضاف أن “القرار ينص للمرة الأولى على إدخال المساعدات من الداخل السوري وليس فقط من المعابر.

وأردف: “هذا القرار لا يريح تركيا أو الولايات المتحدة، معتبراً أن الدول الغربية فشلت في تحقيق هدفها بفتح 3 معابر لإدخال المساعدات”.

وذكر أن الدول الغربية من خلال هدفها بفتح 3 معابر، كانت تسعى لخدمة لمصالحها، وأنّ الموافقة تمت على (نصف معبر فقط) في باب الهوى”.

آلية مسيسة

وجاءت تصريحات “المقداد” بعد يوم من تصريحات “الصبّاغ” – مندوب نظام الأسد في الأمم المتحدة – الذي اعتبر أنّ آلية القرار “مسيّسة”.

وأضاف الطباع أن القرار الدولي يؤثر على سيادة الدولة ووحدة أراضي سوريا ويفتقر إلى الشفافية والرقابة ولا يضمن إيصال المساعدات الإنسانية للمحتاجين.

والجمعة، أصدر مجلس الأمن الدولي، قراراً اعتمده بالإجماع، يسمح بتمديد آلية إيصال المساعدات الإنسانية العابرة للحدود إلى سوريا لمدة عام.

وينص القرار على تمديد آلية إيصال المساعدات، من معبر “باب الهوى”، الذي يعدّ الشريان الوحيد لـ حياة السوريين في مناطق شمال غربي سوريا.

واشترط القرار أن يعرض الأمين العام للأمم المتحدة بعد مرور 6 أشهر تقريراً حول عمل آلية نقل المساعدات الإنسانية.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق