نوال الزغبي عن الشعب اللبناني: “كل اللي عم بيصير بالبلد من معاناة.. والناس مستسلمة”

نوال الزغبي عن الشعب اللبناني: “كل اللي عم بيصير بالبلد من معاناة.. والناس مستسلمة”

مدى بوست – فريق التحرير

بنبرة من الحزن والأسى عبرت الفنانة اللبنانية نوال الزعبي عن الوضع الحالي في لبنان واستسلام الشعب اللبناني للواقع الصعب الذي يعيشه حاليًا.

وكتبت الزغبي عبر صفحتها الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” قائلةً: “شايفة الشعب اللبناني مستسلم! كل اللي عم بيصير بالبلد من معاناة …الناس مستسلمة!!!.

وتفاعل المتابعون مع المنشور وأيدها فيما تمر به البلاد، فقال أحدهم ” الناس تعبت وكتير….همومها قضيت عليها”، وقال آخر: “الشعب شو طالع بإيدو لازم تنعمل قيادة عسكرية وهي تستلم زمام الأمور ودعوة للناس للتعبئة العامة وتستنجد بدول معادية للنظام الحالي و تمدنا بالسلاح والمؤونة والمال وتكون حرب كاملة على الفساد وقادتها وبكلمة لبنان اولا ويا قاتل يا مقتول بهيك بنقدر نبني لبنان جديد والغاء الطائفية كاملة”.

موضة ستايل

 

ألبومها الجديد

كانت الفنانة اللبناية قد شوقت متابعيها وأثارت حماسهم بمنشور في حساباتها الخاص على موقع التواصل الإجتماعي.

ونشرت نوال صورة، ورجح الجمهور أنها من الفيديو الكليب الذي صورته مع المخرج اللبناني فادي حداد، وعلقت عليها: “صباح الخير، قريباً ألبومي الجديد، تابعوني”.

كما أعرب المتابعون عن إعجابهم بإطلالة نوال، حيث ظهرت بملابس البحر  وشعر مبلل في حوض سباحة.

وكان سأل أحد المتابعين، عن موعد طرح الألبوم الجديد قائلاً: “متى حتنزلي الألبوم نجمتنا عدة خلص الصيف ناطرين تنزلي الميني ألبوم بليز لو ممكن”، وبدورها ردّت نوال الزغبي قائلة: “أيّام معدودة”.

نوال الزغبي من هي؟

هي مغنية لبنانية من مواليد عام 1971، لُقبت “بالنجمة الذهبية” وتُعد واحدة من أشهر المغنيات اللبنانيات في العالم العربي حيث قدمت العديد من الألبومات الغنائية التي حققت مبيعات كثيرة، وحصلت على الكثير من الجوائز، وقامت بحملات دعائية لشركات عالمية.

ولدت في منطقة جل الديب (شرق بيروت) والدها جورج الزغبي،والذي عارض دخولها للفن، ولكنهم وافق بعد ذلك بعدما لمس جديتها في هذا القرار.

 بدأت مسيرتها الفنية في سن الخامسة عشرة حين اشتركت في البرنامج اللبناني لاكتشاف المواهب آنذاك “استديو الفن” من إنتاج المؤسسة اللبنانية للإرسال “LBC” وغنت أمام الآلاف من المشاهدين وهي لازالت طالبة بالمدرسة وقدمت بعض أغاني الفنانة الراحلة وردة الجزائرية.

وبدأت في احتراف الغناء فعليا عام 1991 وبعدها حيث قامت بإنتاج أول مجموعة من اغانيها التي كانت بمثابة التعارف بينها وبين الجمهور اللبناني مثل (خدني معاك) و( ياليل يابو الأشواق) و(وحياتي عندك) .

غنت بكل اللهجات العربية اللبنانية، المصرية، الخليجية، العراقية والمغربية، وانطلاقتها بدأت مع ألبوم عايزة الرد الذي حقق نجاحا قياسيا.

تعليقات فيسبوك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق