إعلامي موالي ينتقد نظام الأسد: “ضعونا في السفن وأرسلونا لبلاد اللجوء” (فيديو)

إعلامي موالي ينتقد نظام الأسد: “ضعونا في السفن وأرسلونا لبلاد اللجوء” (فيديو)

مدى بوست – فريق التحرير

انتقد الإعلامي الموالي لنظام الأسد، صهيب المصري، قرار الهيئة الناظمة للاتصالات، إيقاف أجهزة المودم 4G أو 3G عن العمل على الشبكة.

لكن وكالة سانا الرسمية التابعة للنظام، نقلت عن الهيئة أن لا صحة لإيقاف تلك الأجهزة، رغم شهادات من موالين بذلك، ما يشير إلى تناقض تصريحات النظام وإعلامه عن الواقع.

وزعمت الهيئة الناظمة في بيان، أن كل أجهزة المودم التي عملت على الشبكة السورية لغاية تاريخ 18-3-2021 قابلة للعمل ولا يستوجب عليها أجور تصريح.

إعلامي موالي ينتقد نظام الأسد: "ضعونا في السفن وأرسلونا لبلاد اللجوء" (فيديو)
إعلامي موالي ينتقد نظام الأسد: “ضعونا في السفن وأرسلونا لبلاد اللجوء” (فيديو)

أجهزة المودم

وأضافت أنه تم إعلام شركتي الخلوي (سيريتل) و (أم تي إن) بتفعيل أي مودم يعمل على الشبكة قبل تاريخ القرار، في حال وجود أي شكوى من المشتركين.

موضة ستايل

لكن ذلك لم يكن واقعاً وفق شهادات العديد من سكان مناطق سيطرة نظام الأسد، مؤكدين أن المودم الذي تطلب الهيئة الناظمة ترخيصه وجمركته، سيكلف القيام بذلك نحو 150 ألف ليرة سورية.

ولفت المصري، إلى ارتفاع الأسعار في كل نواحي الحياة، مخاطباً حكومة الأسد: “أرسلوا لنا السفن لنهاجر إلى بلاد اللجوء” وكرر: لأنها بلادي، دون الإشارة إلى المتسبب الرئيسي بالمشاكل في سوريا.

الأسد وأموال السوريين

ويعمد نظام الأسد إلى الاستيلاء على أموال السوريين عبر قراراته مثل الجمركة ورفع الأسعار وفرض ضرائب ورسوم جديدة والحجز على أموال شركات وكبار رجال الأعمال لحجج مختلفة.

ويتفنن النظام من خلال تلك الوسائل في الاستيلاء على أموال من تبقى من السوريين، وسط حالة تململ وغضب شعبي واسع حتى في صفوف الموالين.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق