لونا الشبل تطالب السوريين بالصمود وحزامها لوحده يساوي راتب أكثر من 7 موظفين في سوريا

لونا الشبل تطالب السوريين بالصمود وحزامها لوحده يساوي راتب أكثر من 7 موظفين في سوريا

مدى بوست – فريق التحرير

أثارت مستشارة بشار الأسد الإعلامية، لونا الشبل، الجدل، بعد لقائها الأخير على قناة الإخبارية السورية التابعة للنظام، وحديثها عن الصمود وشعارات أخرى مكررة.

وقالت لونا الشبل إن على السوريين الصمود وأن مهمة قوات النظام انتهت، ويجب على الشعب أن يصبر في المرحلة المقبلة، لتبرر لبشار الأسد كل ممارساته الماضية واللاحقة بحق السوريين وفساد نظامه ومسؤوليه.

وسرعان ما رد صحفيون ومراقبون على تصريحات لونا الشبل بالقول إنها صامدة بماركات عالمية تلبسها وتملكها وثمن حزامها فقط يعادل 592،470 ليرة سورية أي راتب 7 موظفين ونصف لمدة شهر.

لونا الشبل تطالب السوريين بالصمود وحزامها لوحده يساوي راتب أكثر من 7 موظفين في سوريا
لونا الشبل تطالب السوريين بالصمود وحزامها لوحده يساوي راتب أكثر من 7 موظفين في سوريا

حزام براتب 7 موظفين

ونشر الصحفي السوري عابد ملحم صورة للونا الشبل وحزامها الماركة وعلق قائلاً: “ما حدا يفهمنا غلط يا شباب.. نحنا عم نحكي فقط عن الحزام.. الحزام فقط من عند غوتشي Gucci وثمنه 400 يورو فقط”.

موضة ستايل

وعن ثمن الحزام وما يعادله أضاف عابد: “أي 592,470 ليرة سورية أي ما يعادل راتب 7 موظفين ونصف لمدة شهر. بقا هاد صمود إيجابي ولا سلبي ست لونا؟”.

وينعم بشار الأسد وعائلته ومسؤولوه بكافة الخدمات التي حرم منها الشعب ويتم التذرع بذلك بأسباب يقول سوريون وغالبيتهم موالون إنها مجرد أكاذيب لا صحة لها.

لونا الشبل ومعلومات عنها

ولم تكن لونا الشبل معروفة لولا عملها بقناة الجزيرة سابقاً واستقالتها من المحطة بذرائع مختلفة، لتقف في وجه ثورة السوريين ومطالبهم الشعبية بالحرية والكرامة.

وتزوّجت الشبل من الإعلامي اللبناني سامي كليب الذي كان مذيعاً بقناة “الجزيرة” أيضاً، وبعد انتشار قصة البريد الإلكتروني المسرّبة لبشار الأسد، كان اسم الشبل بين أسماء الفتيات المذكورات فيه.

ولم يكن زوجها سامي راضياً عن علاقتها مع سلطات النظام، وعندما تسرّب أمر الإيميلات الذي يتبادل فيه الأسد والشبل كلاماً حميمياً، انفصل كليب عن الشبل وأعلن طلاقهما بشكلٍ رسمي.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق