تصريحات رسمية تركية بشأن تونس وقرارات جديدة مرتقبة من الرئيس قيس سعيد

تصريحات رسمية تركية بشأن تونس وقرارات جديدة مرتقبة من الرئيس قيس سعيد

مدى بوست – فريق التحرير

اعتبر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن استمرار البرلمان التونسي بأعماله، رغم الصعوبات أمر مهم لديمقراطية تونس والمنطقة.

وجاء ذلك خلال اتصال هاتفي جمعه بنظيره التونسي قيس سعيد، وفق بيان صادر عن دائرة الاتصال في الرئاسة التركية.

وبحث أردوغان وسعيد خلال الاتصال التطورات في تونس، والعلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية، حسب ما نقلته وكالة الأناضول التركية.

تصريحات رسمية تركية بشأن تونس وقرارات جديدة مرتقبة من الرئيس قيس سعيد
تصريحات رسمية تركية بشأن تونس وقرارات جديدة مرتقبة من الرئيس قيس سعيد

استقرار تونس والمنطقة

ولفت الرئيس التركي إلى أهمية الحفاظ على استقرار تونس وسلمها الداخلي الهام، لاستقرار المنطقة.

موضة ستايل

وأشار إلى متابعته التطورات الأخيرة التي شهدتها تونس مؤخرا من هذا المنظور، معرباً عن ثقته بأن تونس ستواصل طريقها وهي أقوى.

وذكر الرئيس أردوغان بأن استمرار البرلمان التونسي، مصدر الإلهام في المنطقة للتحول الديمقراطي، بأعماله، أمر مهم لديمقراطية تونس والمنطقة.

وأشار إلى أهمية استمرار أعمال البرلمان التونسي كأرضية للحوار والنقاش الصحي وإيجاد حلول للمشاكل.

وأردف أردوغان: “حماية الديمقراطية وضمان الحريات واحترام سيادة القانون في تونس أمور قيمة للغاية”.

خطوات تونسية

وكان الرئيس التونسي قيس سعيد قد أعلن سابقاً تجميد البرلمان وإقالة الحكومة، الأمر الذي اعتبره تونسيون: “مخالفة للدستور”،

ويترقب الشارع التونسي خطوة قيس سعيد الإعلان عن رئيس الوزراء الجديد، تزامناً مع إقالته وزيرين وتوعده مجدداً للفاسدين بالمحاسبة.

ورجّح النائب عن حركة الشعب هيكل المكي أن يتم الإعلان عن اسم رئيس الحكومة المرتقب خلال نهاية اليوم الثلاثاء.

وتوقعت مصادر إعلامية أن يكلّف الرئيس سعيّد شخصية اقتصادية لرئاسة الحكومة، بالنظر إلى الأزمة الاقتصادية التي تواجهها تونس.

وكانت القاهرة قد أعلنت وجود توافق بين مصر والجزائر نحو الدعم الكامل للرئيس قيس سعيّد، ولكل ما من شأنه “صون الاستقرار في تونس”.

وقال الرئيس التونسي في آخر تصريحات له إنه “باق على العهد حتى تتحقق مطالب الشعب، ومصر على محاسبة كل من استولى على أموال التونسيين”.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق