وزير جديد لدى نظام الأسد يبدأ مهامه بوعود فيسبوكية

وزير جديد لدى نظام الأسد يبدأ مهامه بوعود فيسبوكية

مدى بوست – فريق التحرير

بدأ وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك، لدى حكومة الأسد، عمرو سالم، مهامه في وزارته الجديدة عبر وعود جديدة على فيسبوك.

وتمثلت الوعود بالحديث عن سعيه لتحسين الواقع المعيشي للفقراء و”غير المقتدرين” المقيمين في مناطق سيطرة النظام.

وذكر الوزير الجديد، بعد ساعات من إعلان تسلّمه الوزارة، على فيسبوك: “سأعمل ليل نهار على المحاور الكثيرة لهذه الوزارة”.

وزير جديد لدى نظام الأسد يبدأ مهامه بوعود فيسبوكية
وزير جديد لدى نظام الأسد يبدأ مهامه بوعود فيسبوكية

وعود فيسبوكية

وأضاف أن ذلك سيكون “ضمن جدول زمني تتمثل أولوياته بتأمين قوت الفقراء بكرامة (…)” زاعماً أنه لن يعترض على أي نقد شخصي.

موضة ستايل

ووعد سالم بدعم غير المقتدرين لشراء حاجياتهم وعدم ترك المقتدرين، من أجل حماية جميع حقوق المستهلكين عبر جودة ومنطقية الأسعار.

كما وعد بتسهيل عمل رجال الأعمال، وكل المنتجين للسلع، من مبدأ تأمين حقوقهم، طالباً مهلة لتحقيق النتيجة وفق ما ذكر.

وكان نظام الأسد قد أصدر مرسوماً يقضي بالتصديق على تعيين عمرو سالم، وزيرًا لـ “التجارة الداخلية وحماية المستهلك”.

كان ذلك ضمن تشكيلة الحكومة الجديدة، التي كلف بها الأسد رئيس الوزراء حسين عرنوس.

ودرس سالم، في كلية الهندسة الميكانيكية في جامعتي حلب ودمشق.

وأتم تعليمه وعمله في جامعة “لوزان” في سويسرا في الهندسة المعلوماتية بين عامي 1978 و 1983.

عمرو سالم

كما عمل في شركة “مايكروسوفت” في الولايات المتحدة الأميركية، واستدعاه بشار الأسد، إلى سوريا في عام 2005.

شغل سابقًا منصب وزير الاتصالات والتقانة بين عامي 2005 وحتى 2007، وكان مستشار الأسد.

وكان عمرو سالم قد خرج من وزارة الاتصالات بـ”قضية فساد” عام 2007، على خلفية عقد مع شركة “بوكو” الصينية.

وكانت القضية تتعلق بالعمل على تقديم خدمة “نظام الفوترة والترابط” في المؤسسة، ولكن قرار براءته من قضية الفساد ظهر بعد سنة من خروجه من الوزارة.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق