بعد التحقيق مع مي حلمي وإيقاف برنامجها.. محمد رشاد: “أنا مش شمتان”! (فيديو)

بعد التحقيق مع مي حلمي وإيقاف برنامجها.. محمد رشاد: “أنا مش شمتان”! (فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

شارك المطرب المصري محمد رشاد متابعيه على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يغني فيه جزءًا من أغنيته الأخيرة “أنا مش شمتان”، وقد ظهرت عليه ملامح السعادة.

واعتبر المتابعون أن هذا المقطع هو استغلال لأزمة طليقته المذيعة المصرية مي حلمي، التي أوقفت عن العمل وأوقف برنامجها “الحكم” على قناة “الحدث اليوم” بعد أن أساءت خلاله لكابتن نادي الزمالك السابق.

وعلق رشاد على المقطع بكلماتٍ من أغنيته تقول: “أنا مش شمتان.. لكن من حقي إن أنا أفرح إنك زعلان”، وقد تفاعل معه عدد كبير من المتابعين، البعض اعتبر المقطع حركة تسويقية ذكية لاستغلال الترند، بينما اعتبر البعض الآخر أن المقطع حركة كيدية لا تليق.

محمد رشاد
المطرب المصري محمد رشاد-إنترنت

ظهوره في شيخ الحارة والجريئة

شهد شهر رمضان الماضي اتهامات متبادلة ما بين المطرب محمد رشاد وطليقته المذيعة مي حلمي، أثناء استضافة كلٍ منهما في حلقة منفصلة من برنامج شيخ الحارة الجريئة، فصرحت حلمي أنها تعرضت للتعـ.ـنيف والإجهـ.ـاض.

موضة ستايل

بينما أوضح رشاد أنه ضـ.ـربها مرة واحدة فقط بعد أن تطاولت على والدته، أما الإجهـ.ـاض فكان بسبب عملية شفط دهون خضعت لها، وتسببت في ذلك.

وصرح رشاد خلال الحلقة أنه ارتبط عاطفيًا بالإعلامية مي حلمي عدة سنوات قبل زواجهما، اكتشف فيها بعض العيـ.ـوب وتقبلها، لكن ظهر منها ما لم يتحمله بعد الزواج، فاستحالت الحياة بينهما، مؤكدًا أن زواجه منها غلطة عمره.

محمد رشاد.. من هو؟

محمد رشاد؛ مطرب مصري من مواليد 16 أكتوبر عام 1987، في مدينة طنطا المصرية، شارك في برنامج اراب آيدل بنسخته الثالثة ولكنه غادر البرنامج قبل خطوة واحدة من نيله اللقب.

برع في إتقان اللون الغنائي الشعبي، وقد أطلق العديد من الأغاني الفردية، مثل: حملي تقيل، وألف وش وأهل الكلام، وشارك في عام 2015 في كليب “فاعل خير” خلال شهر رمضان والذي شارك فيه الغناء مع منيب باند وآخرون.

في السنوات الأخيرة طغت أخباره الشخصية على أخباره الفنية، حيث ارتبط عاطفيًا بالإعلامية المصرية مي حلمي، وتركا بعضهما البعض يوم الزفاف، ثم عادا وتزوجا ووقعت بينهما خلافات أدت للفراق بعد عدة أشهر.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق