عبر سوريا.. لقاء عربي لبحث استجرار الغاز المصري إلى لبنان

عبر سوريا.. لقاء عربي لبحث استجرار الغاز المصري إلى لبنان

مدى بوست – فريق التحرير

تحدثت مصادر إعلامية، مقربة من نظام الأسد وحلفائه في لبنان، عن اجتماع رباعي مرتقب لبحث استجرار الغاز المصري إلى لبنان.

وجاء ذلك وفق ما نقلته صحيفة الديار المقربة من حزب الله، عن أوساط سياسية، مشيرة إلى أن الغاز المصري سيمر عبر سوريا.

وذكر مدير الأمن العام اللبناني، اللواء عباس إبراهيم، أنه يعمل مع نظام الأسد وسفيره في بيروت على تحديد موعد المؤتمر الرباعي.

عبر سوريا.. لقاء عربي لبحث استجرار الغاز المصري إلى لبنان
عبر سوريا.. لقاء عربي لبحث استجرار الغاز المصري إلى لبنان

اجتماع رباعي

والاجتماع الرباعي المرتقب سيكون سوري ولبناني وأردني ومصري، وذكرت الصحيفة أن حكومة النظام في سوريا ستبقى إيجابية مع لبنان.

موضة ستايل

وأضافت أن نية المساعدة موجودة بشأن تأمين الكهرباء لولا نقص الفيول والحصار، وأكدت رفض النظام فكرة التفاوض مع الأمريكيين في ملف قيصر.

ويأتي ذلك في ظل الحديث عن وجود إذن أمريكي يسمح باستجرار الغاز إلى لبنان عبر سوريا.

وكانت الرئاسة اللبنانية قد أعلنت في 19 من آب الماضي، أن الولايات المتحدة الأميركية وافقت على مساعدة لبنان على توفير الكهرباء.

خطة الغاز الطبيعي

وتحدثت عن تسهيل نقل الغاز المصري عبر الأردن وسوريا وصولاً إلى شمال لبنان، وسيتم توفير الغاز الطبيعي اللازم لتوليد الكهرباء في لبنان.

وسيكون ذلك من الأردن عبر سوريا عن طريق خط الغاز المصري، وستوفر الخطة الغاز الطبيعي من مصر إلى الأردن لتوليده إلى كهرباء إضافية يمكن نقلها إلى لبنان عبر سوريا.

وذكرت المصادر أن مصر تحتاج إلى نحو شهر حتى تتمكن من تزويد لبنان بحاجته من الغاز لأسباب تقنية تتعلق بجداول الإنتاج والبيع.

الغاز والكهرباء

وأعلنت السفارة الأميركية في لبنان عن نية الإدارة الأميركية استثناء كل ما يتعلق باستجرار الغاز والكهرباء إلى لبنان من مفاعيل قانون قيصر، إلا أنه لم يتم حتى اليوم تثبيت هذا الاستثناء.

وبحسب بيان الرئاسة اللبنانية فإن المفاوضات ما تزال مستمرة مع البنك الدولي لتمويل كلفة الغاز المصري وإصلاح خطوط نقل الكهرباء وتقويتها والصيانة المطلوبة لأنابيب الغاز.

ويواجه لبنان منذ ثلاثة عقود على الأقل مشكلة في الكهرباء ذي المعامل المتداعية، ويجبر ذلك معظم المواطنين على دفع فاتورتين، واحدة للدولة وأخرى مرتفعة لأصحاب المولدات الخاصة، التي تعوض نقص إمدادات الدولة.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق