ياسين أقطاي: سياسة أمريكا في سوريا أطالت عمر نظام الأسد ويجب اتباع مسار جديد

ياسين أقطاي: سياسة أمريكا في سوريا أطالت عمر نظام الأسد ويجب اتباع مسار جديد

مدى بوست – فريق التحرير

اعتبر مستشار رئيس حزب “العدالة والتنمية” الحاكم في تركيا، ياسين أقطاي، أن سياسة الولايات المتحدة الأمريكية في سوريا أطالت عمر نظام الأسد.

ودعا أقطاي واشنطن إلى تبني مسار جديد في سوريا، أقرب إلى السوريين ويضمن عودة المهجرين منهم، معتبراً أن الأدوات واضحة لتحقيق ذلك الهدف.

ونقلت صحيفة يني شفق عن أقطاي قوله إن مسار واشنطن الجديد في سوريا، يعتمد على تأسيس إدارة سياسية جديدة متصالحة مع الشعب.

ياسين أقطاي: سياسة أمريكا في سوريا أطالت عمر نظام الأسد وعليه اتباع مسار جديد
ياسين أقطاي: سياسة أمريكا في سوريا أطالت عمر نظام الأسد وعليه اتباع مسار جديد

سياسات واشنطن

وأضاف المسؤول التركي أن تلك السياسات يجب أن تضمن عودة السوريين إلى أراضيهم ووطنهم، أما الأدوات اللازمة لتحقيق ذلك فهي واضحة جداً.

موضة ستايل

وأكد أقطاي أن سياسة واشنطن في سوريا أطالت عمر نظام الأسد الذي كان على وشك النهاية، ولولا ذلك “لكانت المياه في سوريا قد هدأت”.

وفضلت اشنطن وفق مستشار أردوغان، اتباع سياسة “غير شفافة” حتى مع حلفائها، وهو أدى إلى أحداث ليست في صالح المنطقة وحتى بالولايات المتحدة نفسها.

اقرأ أيضاً: ياسين أقطاي مخاطباً كليجدار أوغلو بعد دعوته لترحيل السوريين: أنت وبشار الأسد تحملان النهج نفسه

وعود لم تجلب أي منفعة

ويرجع فشل الوصول إلى حلول في سوريا، إلى سياسة واشنطن السابقة والوعود والممارسات التي لا تزال تقوم بها في سوريا، و لم تجلب تلك السياسات لواشنطن أو لأي طرف آخر أي منفعة.

وفي حال ابتعاد الولايات المتحدة الأمريكية عن المسار الذي تسلكه في سوريا، يمكن أن يعيد ذلك لها صورتها وسمعتها التي وصلت إلى درجة متراجعة جداً في أفغانستان والعراق.

وأردف أقطاي حديثه بالقول إن مغامرة الولايات المتحدة في سوريا تتعارض مع الحقائق الاجتماعية لهذه الجغرافية لذلك لن تجلب لها أي منفعة.

واختتم مستشار أردوغان بتأكيده أن الفشل هو مصير أي نظام تؤسسه الولايات المتحدة هناك عبر عمليات ديمغرافية أو عبر دعم وحدات الحماية أو ما شابهها.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق