سامر المصري يكشف جديده الفني ويصرّح: للأسف هناك تجارب فنية لا تصلح للتقديم على شاشات التلفزيون (فيديو)

سامر المصري يكشف جديده الفني ويصرّح: للأسف هناك تجارب فنية لا تصلح للتقديم على شاشات التلفزيون (فيديو)

مدى بوست – فريق التحرير 

حل الممثل السوري “سامر المصري” ضيفاً على الإعلامية “ميرنا منذر” ضمن برنامج إكسبو 360 للحديث عن جديده الفني والعديد من الأمور المتعلقة بمشواره الفني.

وكشف الفنان السوري انتهاءه من تصوير الفيلم العالمي “North of the 10” مع المخرج الأمريكي رايان لامار وإنتاج قيس قنديل.

وأضاف أنه يشارك في العمل مع النجمة جومانا مراد إلى جانب مجموعة من الفنانين العالميين، مثل: كينغ باتش، لارويس هوكينز، تيفاني ريني جونسون.

سامر المصري في فيلم جديد إنساني

وأوضح أن قصة الفيلم جميلة واستغرق تصويره 3 أشهر، ويجسد فيه دور رجل أعمال عربي، متطلعاً إلى أن ينال إعجاب الجمهور.

وأفاد سامر المصري أنه يشارك حالياً في فيلم ناطق بالعربية من إنتاج بريطاني أمريكي فرنسي، مبيناً أن العمل إنساني ومهم جداً، مشيراً إلى أن نص الفيلم الذي يجري تصويره في تركيا، سبق أن حاز على جائزة أفضل نص في مهرجان كان السينمائي العالمي.

وقال المصري أن هذه التجربة كانت متعبة وصعبة بالنسبة له، بسبب طبيعة الفيلم القاسية، كاشفاً أنه سيجري عرضه في مهرجان عالمي مهم.

وأصاف المصري أنه يشارك في عمل درامي مشترك لم يفصح الكثير عنه، لكن تقارير صحفية كشفت في وقت سابق أن المسلسل يحمل اسم “جنايات صغيرة”، مأخوذ عن المسلسل التركي الشهير “جرائم صغيرة”، ومن المتوقع أن يتجاوز عدد حلقاته الـ 60 حلقة.

سامر المصري: الهروب من الواقع إحدى مشاكل الدراما العربية

وعلى صعيد آخر، قال الفنان سامر المصري إن الدراما السورية تأثرت بالظروف التي تمر بها البلاد منذ سنوات، لافتاً إلى أن العام الفائت حمل أعمالاً مبشرة، ورأى أن الدراما المصرية في حالة تألق وتطور مستمر.

وأضاف المصري أن الهروب من الواقع إلى التقليد هو أحد مشاكل الدراما العربية، مضيفاً أن هناك أشخاص مبدعين ينتجون أعمالاً فنية تسلط الضوء على مواضيع اجتماعية مهمة.

وأضاف أن هذه الأعمال قليلة ويجب أن تكون أكثر، مبيناً أن هذه المشكلة ليست حديثة إنما هي موجودة منذ فترة طويلة، وأن المنتجين العرب يخافون المجازفة والمغامرة من أجل نص أو فكرة جديدة.

وكشف المصري أن اعتماد الجهات المنتجة على التقليد والأفكار المطروحة والناجحة مسبقاً، هو ما جعله يعتذر عن العديد من الأعمال كونه يرفض “الكوبي بيست”.

سامر المصري: هناك أعمال لا تصلح للتقديم على شاشة التلفزيون

واعتبر المصري أنه على الكتاب دراسة المجتمعات العربية وإيجاد مواد مهمة ومثيرة للجدل ليتم إلقاء الضوء عليها في الأعمال الفنية وتلمس المشاهدين، مشيراً إلى عدد من الأعمال العالمية التي تناولت قصصاً حقيقية وحققت نجاحاً هائلاً، مؤكداً أن العرب لديهم الكثير لتقديمه لكن هناك جاجة إلى إنتاج مغامر وكاتب لمّاح.

ورأى المصري أن العالم العربي لديه عدد كبير من المبدعين لكن نسبة كبيرة من هؤلاء لم يحصلوا على فرصهم، بسبب تحكم رأس المال في هذا المجال.

وأضاف أن هناك حاجة إلى منتجين مغامرين يتمتعون بحس المسؤولية تجاه المجتمع، لافتاً إلى وجود العديد من جهات الإنتاج في الوطن العربي التي تهتم بالربح المادي فقط، دون إعطاء أهمية للجيل القادم وما يجب أن يقدم له من أفكار وتوجهات وأحاسيس وعواطف.

وتأسف سامر المصرية لإنتاج أعمال فنية لا تصلح لتقديمها على شاشات التلفزيون، معتبراً أن هذه الأعمال تعبر عن فكر المنتج كونها انتقاؤه.

سامر المصري يقارن بين الإنتاج الفني العربي والعالمي

ولدى تخييره بين المسرح والسينما والتلفزيون، قال المصري إنه يختار السينما حالياً لافتاً إلى أنه يعمل الآن على تلافي تقصيره في مجال السينما الذي حدث في بداياته.

وقال سامر المصري الذي شارك مؤخراً في أفلام عالمية، أن الفرق بين التجربة السينمائية العربية والعالمية هو تنظيم العملية الإنتاجية فقط، إذ يتم التركيز في الأخيرة على راحة الممثل ليقدم أفضل ما لديه على الشاشة.

وعن الأقرب إليه بين التأليف والتمثيل والغناء، اختار سامر المصري التمثيل موضحاً أن الغناء بالنسبة له هواية تؤمن له الراحة لافتاً إلى أنه بدأ مشواره في الغناء لكنه لم يجد نفسه فيه فاتجه للتمثيل.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق