شاب تركي يوشم اسم سلاف فواخرجي ثلاث مرات على جسده (فيديو)

شاب تركي يوشم اسم سلاف فواخرجي ثلاث مرات على جسده (فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

استضافت الإعلامية اللبنانية رابعة الزيات في برنامجها “شو القصة؟” شابًا تركيًا وشم اسم الفنانة السورية سلاف فواخرجي على جسده 3 مرات من شدة حبه لها.

الشاب يُدعى “مودي” ويبلغ من العمر 31 عامًا، بدأ إعجابه بفواخرجي منذ أن كان طفلًا في العاشرة من عمره، لم يكن يفهم اللغة العربية وتعلم قليلًا منها من متابعة أعمالها ثم درسها كي يفهم اللهجة السورية.

البداية كانت بزيارته لسوريا ورؤيته للفنانة سلاف فواخرجي على الشاشة، فشعر أنه يعرفها منذ زمن وكأنها واحدة من عائلته وعندما عادت عائلته لتركيا، طلب من والده أن يُظهر المحطات التليفزيونية العربية على تلفازهم؛ ليتابع أعمالها.

شاب تركي يوشم اسم سلاف فواخرجي ثلاث مرات على جسده

شغوف بمسلسلات سلاف فواخرجي

بدأ مودي بمتابعة مسلسلات سلاف فواخرجي رغم أنه لم يكن يفهم اللغة العربية وكان ينتظر أعمالها من رمضان إلى رمضان وساعدته هذه الأعمال على معرفة العربية ثم أتقنها بالدراسة.

كشف مودي أنه وشم 3 وشوم على جسده لاسم سلاف فواخرجي، الفارق بين كل وشم وآخر عامين وقد وعدها أن يكتفي بهم ولا يعيد الكرة، علمًا بأن الوشم الأخير يمثل توقيعها.

وبرر إقدامه على وشم اسمها على جسده بأنها جزء كبير من حياته، فهو يُحبها ويعتبرها أخت ورفيقة وجزء من عائلته ويكن لها كل التقدير والاحترام ويحرص على استشارتها في أموره الحياتية.

الوشم الثالث

وشم مودي على جسده اسم الفنانة سـلاف فواخرجي مرة باللغة العربية وأخرى باللغة الإنجليزية وقد نصحته بأن يكتفي بهما؛ لأنها ليست من أنصار الوشوم، لكنه أراد شيئًا منها على جسده فاختار توقيعها.

وأكد مودي أن فواخرجي لا تشبه أحدًا، فهي مميزة على صعيد الاسم والشكل والأفكار، علمًا بأنه التقى بها مرة واحدة في بيروت من خلال الإعلامية رابعة الزيات عبر برنامجها “بعدنا مع رابعة”.

ورفض أن يعتبر إعجابه الشديد بفواخرجي شكل من أشكال الهوس وبرر ذلك بأن محبته لها محبة أخوية صادقة ولا ينتظر منها مقابلًا وأكد أنه لا يسعى لأن تكون زوجته مستقبلًا شبيهة بها، فهو يختار شريكته حسب أفكارها وشخصيتها.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق