عباس النوري: الدراما العربية المشتركة بلا بيئة حقيقية وشخصياتها أقرب للموديل

عباس النوري: الدراما العربية المشتركة بلا بيئة حقيقية وشخصياتها أقرب للموديل

مدى بوست_فريق التحرير

أجرت مجلة سيدتي في نسختها الورقية حوارًا مع الفنان السوري عباس النوري، تحدث خلاله عن جديده لموسم رمضان 2022 ورؤيته للدراما السورية والدراما العربية المشتركة.

يرى النوري أن الدراما العربية المشتركة هي دراما جمال الشكل والعضلات التي لا تعبر عن بيئة حقيقية، مشيرًا إلى أنها ذات بيئة مفترضة وبيئتها الوحيدة هي الاقتراح السياحي وشخصياتها أقرب للموديل منها للحياة.

وعن ظاهرة دخول ملكات الجمال والمشاهير إلى عالم التمثيل، يرى أن الظاهرة ستستمر باستمرار الابتعاد عن كتابة الحياة كما هي، مؤكدًا أن الجمال مطلوب في الدراما عند اللزوم وإلا فإنه أشبه بالبراويز التي تزين الجدران.

أيام شامية شرارة الأعمال الشامية

صرح الفنان عباس النوري أن شخصية أبو العز في الجزء الثاني من مسلسل حارة القبة، ستواجه مجموعة من الأحداث المتطورة والشائقة التي رفض الكشف عنها؛ لحث الجمهور على المتابعة.

ورفض النوري اعتبار شخصية أبو العز امتداد لشخصية المعلم عمر في ليالي الصالحية أو أبو عصام في باب الحارة، فهو ينظر لكل شخصية على حدة ضمن حكايتها.

وأضاف أن هناك شخصية تغيب عن ذاكرة الجمهور، هي شخصية محمود الفوال التي جسدها في مسلسل أيام شامية، الذي عُرض عام 1992.

ويرى النوري أن مسلسل أيام شامية هو شرارة الانطلاق لكل الأعمال الشامية التي أنتجت بعده، مؤكدًا أنه العمل الأهم كونه الرحم الذي خرجت من تجربته كل الأعمال التي تلته.

عباس النوري: ابني لم يدرس بالوساطة

أكد الفنان عباس النوري أن ابنه المخرج الشاب ميار النوري لم يدرس بالوساطة، بل درس على نفقته في أهم دولة صانعة للسينما والفنون وهي الولايات المتحدة الأمريكية.

وأضاف أن ميار حاصل على بكالوريوس في السينما وماجستير في صناعة الأفلام وماجستير آخر في الإخراج السينمائي، مع ذلك يرى أن هذه الشهادات ستبقى براويز على حائط حجرته ما لم يخرج بعمله إلى أرض الواقع.

وأكد أنه لا يميز ابنه إلا بالمحبة وتميزه في المهنة سيتحقق بجهد فقط وليس بمحبته.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق