ناهد الحلبي: هيا مرعشلي النجمة الأولى بين فنانات جيلها ومعاناتي مع ابني لا تزال مستمرة (فيديو)

ناهد الحلبي: هيا مرعشلي النجمة الأولى بين فنانات جيلها ومعاناتي مع ابني لا تزال مستمرة (فيديو)

مدى بوست – فريق التحرير 

حلّت الممثلة السورية “ناهد الحلبي” ضيفةً على الإعلامي السوري “باسل محرز” ضمن برنامج “المختار” المذاع عبر إذاعة المدينة إف إم.

قالت ناهد الحلبي خلال اللقاء أن جمالها أثّر بالتأكيد على عملها في مجال التمثيل، لكن لا بد لهذا الجمال لا بد أن يكون مترافقاً بالموهبة للاستمرار.

ناهد الحلبي شددت على أنها لا تهتم بمسألة التقدم بالعمر فهو أمر طبيعي لا يستثنى منه أي أحد، مؤكدةً أنها تستمتع بكل مرحلة من مراحل عمرها.

ناهد الحلبي: حفيدتي هيا رفيقتي وأكثر موهبةً مني

وأشارت الحلبي إلى أنها في الـ 68 من عمرها، مبينةً أنها لا تزال تتمتع بالهمة والنشاط والشغف بالحياة والفن، مضيفةً أن أحفادها أضافوا لحياتها الكثير من المتعة.

ولفتت إلى أن حفيدتها الفنانة الشابة هيا مرعشلي هي الأقرب إليها، كونها أول أحفادها فهما تتمتعان بعلاقة أقرب إلى الصداقة وتتواجدان معاً في المناسبات والزيارات حتى أنها كانت تصطحبها معها للعمل.

وبيّنت الحلبي أنها هي من اقترحت على هيا التوجه إلى مجال التمثيل مؤكدةً أنها استطاعت الوصول من خلال موهبتها فهي فتحت لها الباب فقط وعرفت الوسط عليها.

واعتبرت الفنانة ناهد الحلبي أن حفيدتها هيا هي النجمة الأولى بين فنانات جيلها، مضيفةً أنها تثير إعجابها وتتمتع بموهبة أكثر منها واصفة إياها بـ ” الموهبة الفذة”.

ناهد الحلبي: معاناتي مع ابني لا تزال مستمرة

تحدثت الفنانة ناهد الحلبي عن علاقتها بابنها الفنان طارق مرعشلي موضحة أنهما يتمتعان بعلاقة رائعة وهو ابن “مرضي”.

وأكدت الحلبي أنها تضع العائلة في أولوية اهتماماتها مشيرةً إلى أنها انقطعت عن العمل الفني مدة سبعة عشر عاماً من أجل التفرغ لعائلتها، مؤكدة أنها دفعت ثمن هذا الابتعاد وهو أمر طبيعي ولا يلام عليه أحد، مشيرةً أنها لو لم تبتعد لكانت حتماً في المقدمة.

وكشفت ناهد الحلبي أن أصعب مرحلة في حياتها هي الفترة التي عانت فيها مع ابنها الأصغر “سومر” الذي وُلد بتشوه خلقي، حيث استمر علاجه سنوات طويلة أجرى خلالها أكثر من 45 عملية جراحية منذ أن كان بعمر الشهرين ونصف ولا تزال معاناته مستمرة حتى الآن وهو يبلغ 33 عاماً.

ناهد الحلبي: أنا الأكثر موهبةً بين فنانات جيلي

وعلى صعيد آخر، كشفت ناهد الحلبي أنها فكرت سابقاً في اعتزال التمثيل ولا تزال الفكرة تراودها حتى الآن لكن شفغفها بالفن يمنعها من ذلك.

وحول الأسباب التي تدفعها للتفكير بالاعتزال، قالت ناهد الحلبي إنها تنزعج من عدم إعطاءها القيمة التي تستحقها كممثلة، وتحفظت على ذكر الأسباب وراء ذلك.

وأشارت الحلبي إلى فنانات جيلها كـ صباح الجزائري ونادين خوري وسمر سامي وسلمى المصري ومها المصري يحصلون على فرص أكثر منها، مؤكدةً على أنها تكنّ لهنّ كل الحب.

واعتبرت ناهد الحلبي أنها تعاني من التحييد رغم أنها ليست أقل من فنانات جيلها موهبةً بل أكثرهن امتلاكاً للموهبة، مبينةً أن سمر سامي هي المفضلة لديها.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق