شكران مرتجى توجه رسالة مؤثرة لوالدتها الراحلة: “مازلت معلقة بطرف ثوبك منذ عقود” (صورة)

شكران مرتجى توجه رسالة مؤثرة لوالدتها الراحلة: “مازلت معلقة بطرف ثوبك منذ عقود” (صورة)

مدى بوست_فريق التحرير

وجهت الفنانة الفلسطينية السورية شكران مرتجى رسالة مؤثرة لوالدتها الراحلة عائدة أبو الشامات بعد مرورِ 10 أيامٍ على رحيلها وذلك من خلال حسابها الشخصي على موقع فيسبوك.

وكتبت مرتجى: “لمن تركتني يا أمي؟ من قال لكِ أني كبرت؟ من قال لكِ أن تقطعي حبلنا السري هكذا على غفلة؟ من قال لكِ أني أريد الفطام؟ من قال لكِ أن ترحلي هكذا ولا تلتفتي وأنا مازلت معلقة بطرف ثوبك منذ عقود؟، مشيتِ، فسقطت في البئر والبئر لا ماء فيه وأنا عطشى”.

عدد كبير من الفنانين حاولوا مواساتها من خلال التعليقات، منهم: تيسير إدريس، مازن عباس، همام رضا، محمد حداقي، وائل زيدان، نادين خوري، لينا بيطار، مصطفى الخاني، روعة ياسين، بالإضافة للمخرج محمد زهير رجب.

شكران مرتجى ووالدتها

شكران مرتجى تبكي رحيل والدتها

تابعت الفنانة شكران مرتجى الحديث عن والدتها الراحلة، فكتبت: ” أمي يا لهذا الوجع.. ترى هل هو كألم الولادة حين انتزعوني منك؟ أعتقد أنه أكثر، كبرت لحظة رحيلك آلاف السنوات والبياض اختار جدائلي ليسكن والأسود تقدم كل الألوان فهو سيد الموقف الآن”.

وأضافت: “أمي.. يتهامسون، كبرت.. هرمت ثمانينة العمر، لمَ كل هذا الحزن؟ حزني قدر عمركِ يا أمي وقدر خضرة عينيكِ، الأم بنظر أبنائها لا تكبر يا سادة، تبقى كما هي ونبقى بحضرتها صغارًا،

وختمت منشورها بالقول: “أمي ابنتي منذ سنوات وابنتها أنا منذ عقود، ما أشعر به من حزن ووجع يمتد كسرب حمام من بغداد إلى الصين”.

مخرج الفرسان الثلاثة يثني عليها

أثنى المخرج علي المؤذن على التزام الفنانة شكران مرتجى بعملها في مسلسل الفرسان الثلاثة رغم الظروف الصعبة التي تمر بها بعد رحيل والدتها.

وحرص المؤذن على شكر مرتجى من خلال خاصية القصص المصورة في انستغرام، حيث كتب: “شكرًا لتواجدك في التصوير رغم ظروفك الصعبة، أنا اليوم حقيقةً شفت مشهد داخل مشهد”.

وأضاف: “لحظة الحزن الحقيقية يلي شفتا قبل بدء تصوير مشهد كوميدي، يُدرس لأجيال يجب أن تعلم معنى التفاني والإخلاص للعمل، أنت نجمة بكل معنى الكلمة”.

جدير بالذكر أن مرتجى تشارك في موسم دراما رمضان 2022 من خلال عدة مسلسلات، منها: حارة القبة 2، الكندوش 2، مع وقف التنفيذ، الفرسان الثلاثة، بقعة ضوء ج15، حوازيق.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق