كفاح الخوص: أجر الفنان أعلى في الدراما المشتركة ولم أحلم يومًا بالنجومية (فيديو)

كفاح الخوص: أجر الفنان أعلى في الدراما المشتركة ولم أحلم يومًا بالنجومية (فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

أطل الفنان السوري كفاح الخوص في لقاءٍ مع منصة “يوميات دراما”، تحدث خلاله عن كواليس مسلسل الوسم، الذي جسد فيه شخصية المحقق غسان ببراعة أشاد بها النقاد والجمهور على حدٍ سواء.

وكانت المشاهد التي جمعت ما بين المحقق وشخصية نورس التي أداها الفنان قصي خولي، أبرز مشاهد المسلسل وكانت دائمًا محل إعجاب الجمهور على مواقع التواصل الاجتماعي.

الخوص أشاد بالتعاون مع خولي، موضحًا أنه كان طالبًا في السنة الأولى في المعهد العالي للفنون المسرحية في دمشق، بينما كان خولي في السنة الثالثة ومن ذلك الوقت والأخير يمتلئ طاقة وإبداع.

وأضاف الخوص أن خولي كان متواضعًا منذ أن كان طالبًا واستمر كذلك في نجوميته، فبابه مفتوح للكل ولا يرد أحدًا، واصفًا إياه بالشريك الحقيقي الذي استمتع بالعمل معه.

كفاح الخوص

كفاح الخوص: لم أحلم يومًا بالنجومية

صرح الفنان كفاح الخوص بأنه لم يحلم يومًا بالنجومية ولم تكن يومًا ضمن حساباته، لكنه لمس حلاوة الانتشار عربيًا بعد أن أدى دور المحقق في الوسم.

وأضاف الخوص أن دور المحقق سمح لدوائر أوسع أن تشاهده وتعرفه، مشيرًا لاستمتاعه بهذا الانتشار العربي، علمًا بأن يشارك في عمل مشترك آخر يحمل اسم “أقل من عادي”.

أجر الفنان أعلى في الدراما المشتركة

كشف الفنان كفاح الخوص أن أجر الفنان في عمل دراما عربية مشتركة يُعادل 10 أضعاف أجره في الدراما السورية، موضحًا أن هذا الفرق يعود لاختلاف الظروف الاقتصادية والإنتاجية بين خارج وداخل سوريا.

وأضاف الخوص أن أجور الفنانين متفاوتة ما بين شركة سورية وأخرى، مشددًا على ضرورة أن يكون الفنان موضوعيًا في طلب الأجر؛ لأن الظرف الإنتاجي في سوريا صعب ولا يشبه الظرف الإنتاجي في الدول العربية.

رأيه في ورش التمثيل

سئل الفنان كفاح الخوص عن رأيه في ورش التمثيل التي ييسرها بعض الفنانين، فأوضح أن هذه الورش تساعد كم كبير من الشباب الذين يحلمون باحتراف التمثيل ولا يستطيعون.

وأضاف الخوص أن الأبواب قليلة أمام الشباب، فالمعهد العالي للفنون المسرحية يقبل عددًا محدودًا وكذلك أقسام التمثيل في الجامعات الخاصة ونقابة الفنانين لوقتٍ قصير كانت تُغلق باب الانتساب لها، فلا يتبقى لهم إلا ورش التمثيل.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق