الطفل محمد أسامة يغني “انتي مدرسة” لـ “عزيزة” في استعراض راقص وانتقادات واسعة من الجمهور (فيديو)

الطفل محمد أسامة يغني “انتي مدرسة” لـ “عزيزة” في استعراض راقص وانتقادات واسعة من الجمهور (فيديو)

مدى بوست – فريق التحرير 

ظهر الطفل المصري “محمد أسامة” صاحب أغنية “الغزالة رايقة” في الحلقة الـ 15 من المسلسل الشامي الشعبي “جوقة عزيزة”.

وجاء ظهور محمد أسامة في المسلسل ضمن استعراض راقص ضخم شارك فيه غناءً مقدّماً أغنية “انتي مدرسة” إلى جانب الفنانة نسرين طافش “عزيزة” التي شاركت رقصاً.

وبدا مشهد أغنية “انتي مدرسة” من إخراج اللبناني عاد سرحان، مختلفاً عن بقية مشاهد العمل الدرامية إذ تميزّ بلغته البصرية وحركة الكاميرا التي ميزتاه عن باقي المشاهد ورصد الجمهور والمغنّين والراقصين والفرقة موسيقية ليحمل خاصية الكليب متكامل العناصر.

تفاعل المتابعين

وتفاعل عدد كبير من الجمهور مع كليب أغنية “انتي مدرسة” للطفل محمد أسامة، لكن يبدو أنه لم ينل إعجاب المشاهدين إذ قوبل بانتقادات واسعة بسبب طبيعته من جهة، وعدم تمتع الفنانة نسرين طافش بموهبة الرقص من وجهة نظرهم من جهة أخرى.

ومما جاء في تعليقات المتابعين: “لا صوت ولارقص ولا لحن ولا شيء ضابط على بعضو”، “أنا ماعم صدق إنو إنتاج سوري ويكون هـ.ـابط لهالدرجة بس بعتبر بين كل ممثل عاحقيقته”، “ولد عم يغني بملـ.ـهى ووحدة ما بتعرف ترقص بس عم تتحرك الله يجيرنا ويهديني لما فت واتفرجت”.

وفي المقابل، عبّر آخرون عن إعجابهم بالمشهد وكتب البعض مدافعاً عنه: “يعني الرقص عم يتم عمسرح و واضح انو مو كباريه يعني اللي عم يتقدم مو غايته الإغـ.ـراء بل فن استعراضي”.

مسلسل جوقة عزيزة

جوقة عزيزة: مسلسل شامي شعبي من تأليف: خلدون قتلان وإخراج: تامر إسحاق وتولى المخرج اللبناني عادل سرحان إخراج فقراته الاستعراضية.

تدور أحداث المسلسل في عشرينيات وثلاثينيات القرن الماضي ويرصد الحياة الفنية في دمشق في تلك الحقبة، وتتصدى نسرين طافش لبطولة العمل إذ تجسد فيه دور “عزيزة”، وأطل الطفل محمد أسامة كضيف شرف على أحداث المسلسل، كأحد المترددين على تياترو عزيزة وقدم لها أغنية تعبيراً عن إعجابه بفنها.

وعزيزة؛ هي راقصة ومغنية وفنانة استعراضية وممثلة بدأت مشوارها في الفن بأحلام وطموحات كبيرة جداً واستطاعت تحقيق طموحاتها في أن تكون أول امرأة تنشئ مسرحاً باسمها على منوال بديعة مصابني ومنيرة المهدية، وتنشئ ما يشبه مدرسة للفنون.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق