مازن عباس: أكره مصطلحي “النجم” و”الصف الأول”.. أيمن رضا أصبح عدوانيًا (فيديو)

مازن عباس: أكره مصطلحي “النجم” و”الصف الأول”.. أيمن رضا أصبح عدوانيًا (فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

صرح الفنان السوري مازن عباس أنه يكره مصطلحي “النجم” و”الصف الأول”، متسائلًا عن الشخص/ الجهة التي تُصنف الفنانين لصف أول أو ثانٍ أو ثالث أو رابع وذلك في لقاءٍ قصير مع شبكة “يلا تريند”.

وكشف عباس أنه يتلقى تعليقات كثيرة، تُصب كلها في خانة: “والله أنت مظلوم يا أستاذ”، مشيرًا لمحبته لهذا التعليق الذي ينصفه في الأوقات التي حُصر فيها في أدوار: الشحاذ والمجرم.

ويرى عباس أن المخرجين والمنتجين يعانون من قصر نظر فيما يتعلق بتسكينه في أدوار أخرى وقد اكتشفوا مؤخرًا أنه فنان جيد، مشيرًا إلى أن ملامحه الشكلية ربما لها دور في تنميطه في أدوار معينة.

مازن عباس

النجومية في مصر

كما يرى الفنان مازن عباس أنه لو تواجد في مصر؛ لاستطاعوا أن يجعلوا منه “سوبر ستار”، فالإنتاج المصري قادر على صناعة نجم على عكس ما يحدث في سوريا، حيث قال: “في سوريا تلبكوا فيني.. وين يحطوني”.

وأشار عباس إلى حادثة طريفة وقعت معه أثناء تصوير أحد المسلسلات، الذي قدم فيها دور الابن -للمرة الأولى والأخيرة- حيث ارتدى ملابس نظيفة ومرتبة على عكس أدواره التي يرتدي فيها ملابسة قديمة ورثة.

وأضاف أن جلس في موضعه ودارت الكاميرا لتصوير المشهد، لكنه تجمد للحظات ولم تجري على لسانه الكلمات، الأمر الذي أغضب المخرجة، فقال لها: “قشعر بدني.. أول مرة بلبس بيجامة”.

ثنائية فنية مع سوسن أبو عفار

سئل الفنان مازن عباس عن الفنانة التي يرى أنها مناسبة؛ لتكوين ثنائية حلوة معه، فاختار الفنانة سوسن أبو عفار لثنائية حب مضحكة، حيث أشاد بموهبتها الفنية الكبيرة، فقال: “سوسن ممثلة بارعة جدًا”.

وأضاف أن الفنانة أمل عرفة خيار جيد أيضًا وكذلك الفنانة شكران مرتجى، فقال: “أنا وشكران ممكن يطلع شي لطيف”.

وعن الدور الذي تمنى أن يؤديه، اختار دور السائق الذي جسده الفنان محمد حداقي في مسلسل الساحر، فقال: “هدا الدور اتطلعت فيه هيك وقلت: أنا هدا الدور كنت عملته بأبسط من هيك بكتير وكان ظبط معي أكتر”.

مازن عباس: أيمن رضا أصبح عدوانيًا

كما سئل عباس عن رأيه في تجربة الفنان أيمن رضا الكوميدية، فأجاب أن رضا أصبح عدوانيًا في الفترة الأخيرة ويُصادر أي شكل/ شخص جديد في عالم الكوميديا وأضاف لا يعجبه أحد ويهاجم دائمًا، أصبح غريبًا ويجب أن يكون أكثر هدوءً.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق