علاء قاسم: السوري اعتاد العمل في ظروف صعبة ودون شروط ويعطي أفضل ما عنده (فيديو)

علاء قاسم: السوري اعتاد العمل في ظروف صعبة ودون شروط ويعطي أفضل ما عنده (فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

أطل الفنان السوري علاء قاسم في لقاءٍ إذاعي عبر إذاعة اف ام؛ للحديث عن أعماله في موسم دراما رمضان 2022، حيث يشارك في مسلسلات: الكندوش 2، بروكار 2، ولاد البلد، على قيد الحب، الفرسان الثلاثة.

وعلق قاسم على ظاهرة استمرار التصوير خلال شهر رمضان، بينما العمل يُعرض على الشاشة، فقال أن السوري اعتاد العمل في أي ظرف ودون أي شرط ومهما كانت الظروف قاسية أو لا إنسانية، يُقدم أفضل ما عنده.

وأضاف أن الفنان السوري اعتاد أن يُصور أعماله في ظروف قاهرة، مثل: التصوير دون تدفئة في أيام البرد، التصوير في ظل انقطاع الكهرباء، التصوير في أماكن غير مريحة ومع ذلك يُقدم نتائج جيدة رغم قلة الإمكانيات.

علاء قاسم

كواليس التصوير في شهر رمضان

كشف الفنان علاء قاسم أنه اضطر في أحد الأعمال لأن يُصور مشاهد الحلقة 14 في 12 رمضان الذي تُعرض فيه الحلقة 12 على إحدى المحطات العربية.

وأضاف أن الحلقة كانت تُصور وتجري عليها عمليات المونتاج والميكساج في نفس اليوم ثم تُوضع على شريط؛ لينقل بواسطة الطائرة في وقتٍ لم يكن متوفر فيه الإنترنت كما الآن.

وأوضح قاسم أن الممثل اعتاد العمل تحت الضغط، فهو مجبر أن يُصور مجموعة مشاهد بسرعة؛ لتلحق العرض، الأمر الذي يؤثر سلبًا على أدائه في بعض الأحيان.

الأعمال الأقرب لعلاء قاسم

يرى الفنان علاء قاسم أن المشاهد في رمضان يميل لمتابعة الأعمال الشامية، أما هو فيميل إلى الأعمال ذات الطابع السياسي ضمن السياق التاريخي الذي تجري فيه الأحداث.

وعن مشاركته في المسلسل الكوميدي الفرسان الثلاثة، أوضح أنه أراد التعاون مع الفنان أيمن زيدان الذي تجمع بينهما صداقة كبيرة، خاصةً أن العمل يشكل عودته للأعمال الكوميديا بعد غيابٍ طويل.

قاسم أشاد بالفنانين أبطال الفرسان الثلاثة: أيمن زيدان، جرجس جبارة، جمال العلي على المستويين الفني والشخصي، موضحًا أن زيدان الأقرب إلى قلبه بينهم؛ لوجود صداقة وعشرة طويلة بينهما.

وعن مشاركته في مسلسل على قيد الحب، كشف أن السبب الأول لقبول المشاركة فيه هو التعاون مع المخرج باسم السلكا، بالإضافة إلى النص الجيد الذي كتبه فادي قوشقجي وفريق التمثيل الذي يضم نجوم كبار مثل: دريد لحام وسلوم حداد.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق