بشار إسماعيل: الطبقة الوسطي اختفت وتستفزني مصطلحات الصمود والتصدي (فيديو)

بشار إسماعيل: الطبقة الوسطي اختفت وتستفزني مصطلحات الصمود والتصدي (فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

أطل الفنان السوري بشار إسماعيل في لقاءٍ قصير مع منصة “يلا تريند”، صرح خلاله بأن أي حديث عن الرقابة هو تثبيت لاتهام الآخرين بأن الدولة ديكتاتورية.

وعبر إسماعيل عن استنكاره لتشدق البعض بعبارات الصمود، فهذه العبارات لا تخرج من الطبقة الوسطي أو الفقيرة وإنما من أشخاصٍ يمتلكون مليارات الدولارات.

وأشار إسماعيل لحديث إحدى السيدات عن الصمود في الوقت الذي ترتدي فيه ملابس بقيمة 10 آلاف دولار وعقد من المجوهرات يُقدر بـ15 ألف دولار، متسائلًا: “شو هدا الصمود؟ ما فهمت!”.

بشار إسماعيل

بشار إسماعيل: الطبقة الوسطي اختفت

الفنان بشار إسماعيل طالب المتشدقين بعبارات الصمود أن يتركوا هذا الحديث لمن يعاني بالفعل، مشيرًا لاختفاء الطبقة الوسطى وتحول غالبية الشعب لطبقة “معترة” ومؤكدًا أن هذه الطبقة وحدها من يحق لها الحديث عن الصمود والتباهي به.

وأضاف إسماعيل أن عبارات الصمود والتصدي والصبر عبارات مستفزة بالنسبة له، وتساءل ساخرًا: “شو يعني تصدي؟”، مؤكدًا أن خروج هذه العبارات من غير المحتاجين هو مدعاة للسخرية.

وسئل إسماعيل عن السبب وراء شكواه الدائمة، بينما يعرف الجميع حجم ثروته، فقال: “أنا ما معي سيولة، عندي أراضي، بس أنا ما ببيع أراضي، إذا ما احى حدا أخد لي إياها بالقوة، ما ببيعها”.

وانتقد إسماعيل تركز رؤوس الأموال في أيدي البعض بينما البعض الآخر يعتبر الـ100 ألف ليرة سورية “عجيبة” على حد تعبيره.

ينتقد قانون الجـ.ـرائم الإلكترونية

صرح الفنان بشار إسماعيل أنه ضد قانون الجـ.ـرائم الإلكترونية، فقال: “شو جـ.ـرائم إلكترونية؟ معقول إذا حدا كتب مقال، يروح يهز هيبة الدولة! شو هالحكي هدا؟”.

وأكد إسماعيل أن الدولة قوية ولا يستطيع أن يهزها أحد وأضاف إن إسكات الناس لا يكون بالحـ.ـبس وإنما بتقديم الاحتياجات الأساسية لهم من مأكل ومشرب وكهرباء ووقود.

يذكر أن إسماعيل أطل على جمهوره في موسم دراما رمضان من خلال مسلسل مع وقف التنفيذ للمخرج سيف الدين سبيعي، حيث جسد شخصية “أبو العون”، علمًا بأن هذه المشاركة تأتي بعد سنواتٍ من الغياب عن الدراما السورية.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق