نانسي خوري: تخوفت من تجسيد شخصية نهى وسعيدة بردود الأفعال (فيديو)

نانسي خوري: تخوفت من تجسيد شخصية نهى وسعيدة بردود الأفعال (فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

أطلت الفنانة السورية نانسي خوري في لقاءٍ قصير مع منصة “بوسطة”؛ للحديث عن النجاح الكبير الذي حققته شخصية “نهى” في مسلسل كسر عضم، الذي انتهى عرضه مؤخرًا.

خوري صرحت بأنها تخوفت في البداية من الشخصية عند قرأت النص، فالشخصية إشكالية ومرفوضة مجتمعيًا ومختلفة تمامًا عما قدمته سابقًا، الأمر الذي كان تحديًا كبيرًا لها.

كما كانت خوري متخوفة من طرافة الشخصية وهل ستستطيع أن تُقدمها بشكلٍ يتقبله الجمهور، مشيرةً إلى اجتهادها في الكثير من تفاصيل الشخصية وأبرزهم الضحكة المميزة التي خرجت منها أثناء التصوير.

سعيدة بردود الأفعال

عبرت الفنانة نانسي خوري عن سعادتها بردود الأفعال، فالجمهور أحب “نهى” وأحب العبارات التي قيلت على لسانها مثل: “مو آنسة.. مشروع مدام لو سمحت” وهي عبارة عفوية خرجت أثناء التصوير.

وأوضحت خوري أنها كانت تُصور بقية الحلقات عندما عُرضت الحلقة التي قيلت فيها هذه العبارة، فتفاجأت بأن هاتفها لم يكف عن استقبال الرسائل وردود الأفعال.

وعن ردود الأفعال في الشارع، قالت: “ضحك.. أكتر شي صار ضحك، صار في استغراب إنه هاي نهى”، مشيرةً لوجود بسمة على وجوه الناس في الشارع عند مرورها.

ثنائيتها مع ولاء عزام

صرحت الفنانة نانسي خوري بأنها كانت منشغلة بكيفية خلق علاقة صداقة بين شخصية نهى وشخصية يارا التي جسدتها الفنانة ولاء عزام، فالشخصيتين متناقضتين تمامًا وللوهلة الأولى يبدو الأمر صعبًا.

وأشادت خوري بشريكتها الفنانة ولاء عزام التي أعطتها دافعًا كبيرًا؛ لتقديم أفضل ما عندها، الأمر الذي انعكس على الشاشة وقدمتا ثنائية ناجحة أثرت في الجمهور.

نانسي خوري.. من هي؟

نانسي خوري: فنانة سورية تخرجت من المعهد العالي للفنون المسرحية في دمشق عام 2013، لكن بدأت مشوارها قبل ذلك، حيث اختارها المخرج المثني صبح للمشاركة في مسلسل القعقاع بن عمرو التميمي عام 2010.

شاركت خوري في مجموعة من المسلسلات الهامة، مثل: قلم حمرة، العراب: نادي الشرق، العراب: تحت الحزام، زوال، الندم، الواق واق، بعد عدة سنوات، انتهت مؤخرًا من تصوير دورها في مسلسل “إيكو” مع المخرج محمد عبد العزيز.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق