رؤى عباس تكشف أسباب غيابها عن الإعلام وتؤكد أن العودة قريبة (فيديو)

رؤى عباس تكشف أسباب غيابها عن الإعلام وتؤكد أن العودة قريبة (فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

أطلت الإعلامية السورية رؤى عباس في لقاءٍ قصير مع منصة “يلا تريند”، صرحت خلاله بأنها غابت لسنوات بسبب ظروف الحرب واضطرارها للسفر إلى دولة الإمارات.

وأضافت أن إقامتها كانت ما بين الإمارات وسوريا، فتسبب عدم استقرارها في سوريا للابتعاد عن الشاشات السورية واستعاضت عن ذلك بالعمل في الصحافة المكتوبة.

يذكر أن عباس برزت كوجه إعلامي شاب في الفترة ما قبل الأزمة السورية، فقد كانت تُقدم برنامجًا صباحيًا على فضائية سما وكانت حديث المشاهدين بجمالها وبساطتها.

رؤى عباس

رؤى عباس: العودة قريبة

صرحت الإعلامية رؤى عباس أنها ستعود للشاشات قريبًا من خلال برنامجٍ جديد سيعجب الجمهور ويختلف عما كانت تقدمه في البرنامج الصباحي على قناة سما.

وعن ذكريات ما قبل الانقطاع عن الإعلام، قالت عباس أنها كانت تُحب البساطة التي تستعد بها للظهور على الشاشة، فكانت تضع مكياجًا خفيفًا قبل الهواء بـ10 دقائق فقط واعتمادها على تسريحة شعر بسيطة.

وترى عباس أن المشاهدين أحبوا العفوية التي ساعدت على تغيير نظرتهم للمذيعة السورية، فقد كانت تتهم بالمبالغة في المكياج والملابس وكأنها ذاهبة لحفل زفاف.

وأضافت أن النظرة للمذيعة السورية انعكست على المرأة السورية ككل، فأصبحت توصف بأنها: “مرتبة، حلوة، مثقفة، فهمانة، بتقدر توصل لقلوب الناس”.

تنفي الشائعات

نفت الإعلامية رؤى عباس ما يشاع عن تعرضها للتهديد عام 2014، ما تسبب في تركها العمل الإعلامي والسفر خارج سوريا، مشيرةً إلى أنها كانت تقدم برنامج صباحي خفيف.

وأضافت عباس أن عائلتها كانت سببًا في ابتعادها عن المجال الإعلامي، فقد رأوا أنها صغير في السن ويجب أن تُنهي دراستها الجامعية، فقد كانت طالبة في السنة الأولى.

وكشفت عباس أنها غير متزوجة وليست مخطوبة، لكن أشارت لارتباطٍ عاطفي، مؤكدةً أن الصدق هو مفتاح الدخول لقلبها وتفهم أهمية عملها.

وترى عباس أن الارتباط بالشخص الخطأ قد يعرقل المستقبل المهني لأي امرأة، مشيرةً لارتباطها سابقًا بشخص كان يُريد منها أن تترك عملها وكان هذا سبب انفصالهما.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق