تسنيم باشا: الدراما السورية تعود لمسارها الصحيح وكنت أتمنى المشاركة في كسر عضم ومع وقف التنفيذ (فيديو)

تسنيم باشا: الدراما السورية تعود لمسارها الصحيح وكنت أتمنى المشاركة في كسر عضم ومع وقف التنفيذ (فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

أطلت الفنانة السورية تسنيم باشا في لقاءٍ قصير مع مجلة فوشيا؛ عبرت من خلاله عن سعادتها بالأصداء التي حققتها شخصية “ابتسام” في مسلسل جوقة عزيزة.

وكشفت باشا أنها المرة الأولى التي تُجسد فيها شخصية امرأة عمياء، مشيرةً إلى أن الأمر لم يكن سهلًا ويتطلب منها الكثير من التركيز، خاصةً في المشاهد الأولى لها.

وعبرت باشا عن سعادتها بالثنائية التي شكلتها مع الفنان طارق الشيخ الذي جسد شخصية “مطميطو”، موضحة أن شخصيتها تأخذ مساحات أكبر في الحلقات الأخيرة.

تسنيم باشا

الدراما السورية تعود لمسارها الصحيح

ترى الفنانة تسنيم باشا أن الدراما السورية تعود لمسارها الصحيح، فقد قدمت أعمال نوعية في موسم دراما رمضان 2022، تُبشر بهذه العودة.

وأضافت أن الدراما هذا العام قدمت مجموعة من الوجوه الشابة، مُنحوا مساحات هامة في مجموعة من الأعمال وهو أمر مبشر بأن الدراما السورية تعود لسابق عهدها وأهميتها على خريطة الدراما العربية.

وأكدت باشا أنها تود لو شاركت في كل عمل مهم، مشيدةً بمسلسلي: كسر عضم للمخرجة رشا شربتجي ومع وقف التنفيذ للمخرج سيف الدين سبيعي.

وقتها بعيدًا عن الفن

صرحت الفنانة تسنيم باشا أن وقت فراغها قليل، فمشاركاتها الفنية تتوزع ما بين الدراما التليفزيونية والسينما والدوبلاج، لذلك فإن أي وقت فراغ تستغله في الطبخ أو القراءة أو سماع الموسيقى.

وسئلت باشا عن كيفية المحافظة على جمالها، فأوضحت أنها لا تضع المكياج إلا في المناسبات وأوقات التصوير وتحاول قدر استطاعتها أن تأكل طعامًا صحيًا.

جديد تسنيم باشا

انتهت الفنانة تسنيم باشا من تصوير دورها في الجزء الثالث من مسلسل حارة القبة مع المخرجة رشا شربتجي، فقد حلت بديلةً للفنانة روعة السعدي في تجسيد شخصية جميلة.

في السينما: انتهت باشا من تصوير دورها في الفيلم الروائي القصير “كنت قد عشت بسببك”، كما شاركت في الفيلم الروائي الطويل “الحكيم” مع المخرج باسل الخطيب والفنان دريد لحام.

يذكر أن باشا لفتت إليها الأنظار العام الماضي بمشاركتها في مسلسل على صفيح ساخن مع المخرج سيف الدين سبيعي، حيث جسدت شخصية سعاد التي تعاني مع زوجها ومرض ابنها.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق