دريد لحام: أنا فنان وطني وأتمنى عودة الفنانين المعارضين لسوريا (فيديو)

دريد لحام: أنا فنان وطني وأتمنى عودة الفنانين المعارضين لسوريا (فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

أطل الفنان السوري دريد لحام في لقاءٍ قصير مع تليفزيون عمان، أكد خلاله أنه لا يرد على الانتقادات التي تطاله، خاصةً حينما تأتي من “إمعة” يكرهك أو لا يفهم.

وأضاف أن أحدهم اعترض على حديثه عن ذكرياته في رحم والدته وأنه كان يسمع الأصوات في شهره السابع، فقال: “هدا شي مجازي، إذا ما فهمت إنه هدا الشي مجازي، ما هتفهم لبعد 10 سنين، بس تكبر بتفهم”.

وأكد لحام أن موقفه الوطني خلق له الكثير من الأعداء المخالفين لوطنه أو الكارهين له والراغبين في د ماره على حد تعبيره، مشيرًا إلى أن بعض ممن كان يعتقدهم أشقاء ساهموا في تد مير الوطن.

دريد لحام: أنا فنان وطني

يرى الفنان دريد لحام أن محاولات منعه عن الشاشات لا تعني نجاحهم في منعه عن العالم، فنحن في عصر الفضائيات، حيث يُمكن للمشاهد رؤية أي فضائية أينما كانت تُبث.

كما يرى أن الفنان حينما يقول أنه فنان وطني، لا يعني ذلك أنه يتحدث بالسياسة، فالوطن ليس مسألة سياسية، مؤكدًا دعمه لقرارات العفو الأخيرة التي أصدرها نظام الأسد.

كما أكد لحام أنه يتمنى عودة الجميع لحضن الوطن سواء فنانين أو غير فنانين؛ لأن ذلك أفضل من حياة الخيام أو الغربة في فنادق الخمس نجوم.

مع عودة المطربة أصالة

صرح الفنان دريد لحام أنه لا يُمانع عودة المطربة السورية أصالة لوطنها، رغم الخلافات الشخصية بينهما، مؤكدًا أن عودتها للوطن كافية لحل هذه الخلافات.

وأضاف لحام أن خلافه مع أصالة ليس خلافًا شخصيًا وإنما خلافًا وطنيًا وعن ذلك قال: “الوطن ليس وجهة نظر.. الوطن حقيقة”، مؤكدًا أن في حال عودتها لسوريا سيحتضنها ويعاملها كابنة.

ويرى لحام أن بعض الفنانين المعارضين تجنوا عليه كثيرًا ونسوا كل تاريخه وحاولوا دفعه لينتقل من ضفة إلى ضفة، مؤكدًا أنه لا يُمكن أن ينتقل من ضفة الوطن لضفة أخرى.

يذكر أن لحام قد صرح في لقاء سابق مع تليفزيون عمان أن شخصية “غوار الطوشة” كان صعلوكًا انتهازيًا يستحق كره الناس، لكنهم تعاطفوا معه وأحبوه؛ لأنه يمثل الشخصية الضعيفة التي تنتصر على الأقوياء بالحيلة والذكاء.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق