نسرين فندي: الدراما السورية تعتمد على الممثلين وليس عارضي الأزياء (فيديو)

نسرين فندي: الدراما السورية تعتمد على الممثلين وليس عارضي الأزياء (فيديو)

مدى بوست_فريق التحرير

أطلت الفنانة السورية نسرين فندي في لقاءٍ قصير مع تليفزيون LTV، صرحت خلاله بأن الدورات التدريبية للممثلين المبتدئين ضرورية لتأسيس موهبتهم وتطوير أدواتهم ورسم بداية الطريق لتحقيق أحلامهم.

وكشفت فندي عن انضمامها لأكاديمية دراما رود المتخصصة بإعطاء دورات تدريبية لخريجي معاهد التمثيل أو المهتمين بالتمثيل، علمًا بأن المخرجة رشا شربتجي واحدة من أساتذة الأكاديمية.

وأكدت فندي أن الموهبة لها دور واحد فقط، يتمثل في تحديد اتجاه الإنسان في الحياة ثم العمل على ثقل هذه الموهبة بالدراسة الأكاديمية والتدريب والخبرة والعمل.

نسرين فندي

الدراما السورية تعتمد على الممثلين

أوضحت الفنانة نسرين فندي أن كل المهن في العالم تشهد حالة تطور مستمر ومن بينهم مهنة التمثيل، لذلك يحتاج الممثل أن يلحق هذا التطور بالاطلاع والتعلم المستمر.

وأضافت فندي أن هناك ممثلين كبار مع ذلك لا يتوقفون عن مواكبة التطور الحادث في فن التمثيل، فيحرصون على الخضوع لدوراتٍ تدريبية أو يسألوا أهل العلم والخبرة.

وأكدت فندي أن الدراما السورية منذ بداياتها لم تعتمد على جمال الممثل ولا تستقطب عارضي الأزياء، فالاعتماد أولًا وأخيرًا كان على الممثل، سواء كان أكاديميًا أو غير أكاديمي.

وترى فندي أن المقاييس تغيرت قليلًا، خاصةً مع الظروف الصعبة التي مرت بها الدراما السورية في السنوات الأخيرة، معتبرة أن الأمر طبيعي مع التغير الذي طال مناحي الحياة المختلفة، مشيرةً إلى قدرة المشاهد على تمييز الممثل الجيد الذي يستحق الفرص.

وأشادت فندي بالوجوه الشابة التي ظهرت في موسم دراما رمضان، فبعضهم تعلم على يديها سواء في المعهد العالي للفنون المسرحية أو في الأكاديميات الخاصة.

نسرين فندي في مسلسل على قيد الحب

شاركت الفنانة نسرين فندي في مسلسل على قيد الحب الذي عُرض شهر رمضان الماضي، وجسدت فيه شخصية ميساء التي تُصدم بزواج زوجها من أخرى.

فندي عبرت عن سعادتها بهذه التجربة، مشيدةً بالنص الذي كتبه المؤلف فادي قوشقجي، كما أشادت بالمخرج باسم السلكا وشركة إيمار الشام المنتجة للعمل.

وترى فندي أن القائمين على صناعة الدراما ينقصهم الثقة في قدراتهم على العودة بالدراما السورية لسابق عهدها من خلال تقديم أعمالٍ تشبه البيئة السورية وتعبر عن همومها.

تعليقات فيسبوك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق